إبراهيم الجراري: إغلاق المنشات النفطية سيؤدي لمجاعة في ليبيا وندعو الجميع لتجنيب النفط من مجال الصراعات

Advertisements
Advertisements

كتب – صلاح عبدالجابر (بوابة الاقتصاد):

قال ابراهيم الجراري رئيس الغرف الاقتصادية المصرية الليبية المشتركة ان اغلاق منشات النفط الليبية يؤثر تاثيرا كبيرا على المواطن الليبي والايرادات الليبية لان 95 في المية من صادرات ليبيا من ليبيا من النفط واذا تم اغلاق المنشات النفطية الليبية ووقف تصدير النفط وكل هذا سيؤثر في ارتفاع سعر الدولار مقابل الدينار الليبي وليبيا اليوم تصدر 450 الف برميل نفط فقط بدلا من ان تصدر مليون و200 الف برميل يوميا وهذه خسارة كبيرة للشعب الليبي وهو من يتاثر بها ولا يتاثر بها اصحاب السلطة والحقيقة انا ضد هذه الاغلاقات.

واضاف انه اذا استمرت هذه الاغلاقات للمنشات النفطية فان هذا الامر سوف يتسبب في حدوث مجاعة للشعب الليبي نظرا لان قوته ومعايشه ياتي من تصدير النفط الليبي للخارج واذا ما استمر وقف تصدير النفط فلن يجد الليبيون الاموال التي يشترون بها حاجاتهم من الخارج وبخاصة المواد الغذائية وهو ما سيتسبب في مجاعة للشعب الليبي.

واوضح ان الدولة الليبية دولة مستوردة من جميع انحاء العالم ولذلك لا داعي لاغلاق الحقول النفطية ونامل من الاخوة المسئولين وصناع القرار والحكومة الليبية ان يجنبوا النفط من الصراع الليبي على السلطة لان النفط هو قوت الشعب الليبي، وبدون تصدير النفط لن تجد ليبيا ما تستورد به الغذاء والدواء واذا تم وقف تصدير النفط هذا اول خطوة نحو وقف الواردات الليبية من الخارج مما يؤدي الى ارتفاع الاسعار بشكل جنوني وانهيار العملة الليبية .

وطالب بفتح حقول النفط الليبية امام التصدير وتجنيب البلاد ونسال الله الكريم ان يصلح حال البلاد والعباد لما فيه خير ليبيا.

ابراهيم الجراري بوابة الاقتصاد

اقرا اهم الاخبار والقرارات الاقتصادية من نشرة لوجيسك نيوز

Advertisements