القبائل والعائلات المصريه: شمال سيناء تتأهب للانتخابات الرئاسية لرد الجميل للدولة المصرية

Advertisements
Advertisements

كتب : محمود حاحا _ بوابة الاقتصاد

أكد المهندس محمد سلامة عيادة عضو المكتب الفني بمجلس القبائل والعائلات المصريه ومنسق تحالف شباب من اجل مصر، ، أن محافظة شمال سيناء استعدت رسميًا وشعبيًا للأنتخابات الرئاسية  احتفالًا بهذا العرس المصري.ووالمقرر إجراؤها في الفترة من 10 إلى 12 ديسمبر الجاري.وسوف تكون شمال سيناء مفاجأة الانتخابات واعلي المحافظات تصويتا وهو ما لمسته من الأهالي خلال الايام الماضية وإصرارهم على تحويل أيام الانتخابات الثلاثة لعرس في حب مصر
وأشاد عيادة ، بجهود اللواء عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء وقياداته ورجاله المخلصين وعلى رأسهم أسامة أحمد، رئيس مركز ومدينة العريش لمجهودهم الكبير حلال الأيام الماضية للظهور بشكل مشرف مشرف يليق بالدولة المصرية حيث تضم مقرات الانتخابات بشمال سيناء 8 مراكز انتخابية على مستوى المحافظة و11 دائرة انتخابية و35 مقرًا انتخابيًا، وتم تجهيز   وإعداد اللجان الانتخابية والتنسيق بين مختلف الجهات لخروج المشهد الانتخابى بصورة مشرفة، مع توفير أماكن الاقامة والمبيت للقائمين على العملية الانتخابية من تجهيز الإنارة وتوفير مولدات احتياطية ومياه ومستلزمات الاقامة والمبيت واقامة مظلات أمام المقار واللجان الانتخابية وتوفير مقاعد لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة والحالات المرضية، إلى جانب توفير كراسٍ متحركة أمام اللجان لذوى الاحتياجات الخاصة والمرضى، ونشر سيارات الإسعاف أمام المقرات واللجان الانتخابية،
وأشار عضو المكتب الفني بمجلس القبائل والعائلات المصريةاليوم هو يوم رد الجميل من قبل المواطن السيناوي للدولة المصرية بعد القضاء على الأرهاب والقضاء على أي تحديات تهدد أمن واستقرار الوطن ، والمضي في طريق بناء الإنسان السيناوي وتحسين مستوى المعيشة والارتقاء بكافة الخدمات والملفات المختلفة، وعلى رأسها ملفات الصحة والتعليم والاقتصاد والإنتاج.
وطالب منسق تحالف شباب من اجل مصر  المصريون بضرورة المشاركة في الانتخابات الرئاسية 2024 بالتصويت والأدلاء بأصواتهم ودعوة كافة أفراد المجتمع إلى التعبير عن أرائهم من أجل استكمال مسيرة العمل وحفاظا على استقرار الوطن .
وأكد عيادة ، على الجميع الشعور  بالفخر والاعتزاز بانتمائنا لمصرنا الحبيبة، وشعبها الأبي وحضارتها العريقة، ، واتمنى أن تعطوا بلدكم بلا حدود وبلا مقابل وحافظوا على مكتسباتها عبوراً للجمهورية الجديدة وافتخروا بالمشروعات العظيمة التي تقوم بها الدولة فهذه المشاريع ترسم الواقع وتؤسس للمستقبل فمصر هي رؤية قائد وإرادة شعب .
 

Advertisements