منوعات

رسالة ماجستير توصى شركات الإتصالات بالإسراع فى التحول الرقمى لتحسين الخدمة المقدمة للعملاء

كتبت : عبير عاطف _ بوابة الاقتصاد

أوصت دراسة أكاديمية حديثة بضرورة إسراع شركات الإتصالات للتطورات الحديثة في مجال التحول الرقمى والوصول الى العملاء عبر أحدث الوسائل الالكترونية لدورها في تحسين جودة الخدمة المقدمة للعملاء.

وأكدت الدراسة التى نال بها الباحث قاسم محمدى عبد المطلب الجبالى درجة الماجستير بامتياز من جامعة بنها تحت عنوان “أثر التحول الرقمى على جودة الخدمة المقدمة من شركات الإتصالات : دراسة تطبيقية على الشركة المصرية للإتصالات “؛ بأهمية العمل على تعزيز أبعاد مستلزمات تشغيل نظام المعلومات وجودة الخدمة في شركات الاتصالات المصرية ، من خلال إيجاد قاعدة بيانات ونظم للمعلومات، قادرة على تزويد إدارتها بما تحتاجه من معلومات كمية ونوعية في الوقت المناسب والشكل المناسب، وعلى جميع المستويات الإدارية.

وأكدت توصيات الدراسة التى أجريت على عينة من العملاء ضمت ما يزيد على 4000 عميلا للشركة المصرية للإتصالات على ضرورة إيجاد استراتيجيات واضحة للاهتمام بضرورة جودة الخدمة الرقمية مع تطبيق أسلوب التحسين المستمر بالجودة في مجال التسويق والخدمات.

كما شددت الدراسة على ضرورة المحافظة على مستوى جودة الخدمة المقدمة ومحاولة التحسين منها ؛وأن تعمل الشركات على تصميم نظام تقديم الخدمات بحيث تتسق مع كل استراتيجيات المنافسة والاستراتيجيات التسويقية الأخرى فضلا عن تطوير برنامج لنشر الوعي التكنولوجي بين العملاء الحالين والمتوقعين.

ونوهت الدراسة إلى الإهتمام بمقترحات العملاء زحل مشاكلهم ومعرفة الخدمات التي يرغبون فيها، والأخذ بها على محمل الجد باعتبارهم جوهر العملية التسويقية ومصدر لخلق الطلب، وأن تعمل الشركات على خلق جو من الثقة والطمأنينة والأمان في علاقاتها مع العملاء خاصة فيما يتعلق بدقة انجاز الخدمات عبر الانترنت.

وفيما يتعلق بتدريب العاملين بالشركات لتعزيز الخدمة المقدمة ،أوصت الدراسة بتأهيل وتدريب العاملين في مجال نظم المعلومات الإدارية، ودعمها بالكفاءات المؤهلة والمدربة التي تحتاجها لزيادة كفاءة وفعالية تلك النظم من أجل مواكبة التطورات التكنولوجية المتلاحقة في هذا المجال.

كما لفتت الدراسة إلى أهمية أن يتوفر لدى إدارة شركات الاتصالات مستوى من الالتزام، يتجسد في تعزيز ثقافة الجودة لدى العاملين، وتطوير مهاراتهم وتوفير رؤية استراتيجية واضحة المعالم من خلال عقد الدورات التدريبية وورش العمل.

واختتمت التوصيات بالدعوة إلى الاهتمام أكثر بالجانب الترويجي والإشهاري عن الخدمات الرقمية المقدمة عبر المواقع الالكترونية للشركات حتى تعم فائدة استخدامها بين العملاء إضافة إلى التحسين والتطوير الدائم للموقع الالكتروني خاصة من الجانب الإبداعي حتى يظل قادرا على المنافسة.

أشرف على الدراسة أ.د نحمده عبد الحميد ثابت أستاذ مساعد بقسم إدارة الأعمال كلية الأعمال جامعة بنها ود. صفاء عبد العزيز أبو سعدة مدرس إدارة الأعمال بكلية الأعمال جامعة بنها ودز سماح محمود بدران مدرس إدارة الأعمال جامعة بنها ود. بيومى محمد عمارة مدرس إدارة الأعمال جامعة بنها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى