بـ10 مليارات جنيه.. الحكومة توافق على مرحلة خامسة من مبادرة السداد الفوري لمستحقات المصدرين

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

القرار يأتي تلبية لمطالب العديد من الشركات المُصدّرة بطرح مرحلة جديدة من مبادرة السداد الفوريّ لمستحقات المصدرين

وافق مجلس الوزراء، في اجتماعه الأسبوعي اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، على ما عرضه الدكتور محمد معيط، وزير المالية، بشأن تنفيذ المرحلة الخامسة من مبادرة السداد الفوري لمستحقات المصدرين، وذلك بمقدار 10 مليارات جنيه.

وقال وزير المالية إن القرار يأتي تلبية لمطالب العديد من الشركات المُصدّرة بطرح مرحلة جديدة من مبادرة السداد الفوريّ لمستحقات المصدرين عن العامين الأخيرين، استكمالا لنجاح المبادرات السابقة المقدمة من وزارة المالية، وخاصة مبادرة السداد الفوري بمراحلها الأربع وأثرها الإيجابي الملموس في زيادة الصادرات المصرية، والمساهمة في إعطاء دفعة قوية للشركات خلال فترة أزمة جائحة كورونا.

ولفت الدكتور محمد معيط إلى أن ذلك القرار يأتي أيضاً في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها العالم، نتيجة التداعيات التي خلفتها الأزمة الروسية الأوكرانية الراهنة، إضافة إلى زيادة معدلات التضخم والتأثيرات السلبية على الاقتصاد العالميّ، وما تواجهه العديد من الشركات المُصدّرة وبعض المصانع من تحديات.

وأكد وزير المالية أن القرار من شأنه مساندة مجتمع قطاع الأعمال المصري، والصُنّـاع، والأنشطة التصديرية، وتوفير السيولة لهم لمساعدتهم على تخطي الأزمة الحالية، والحفاظ على مستويات الإنتاج والتصدير والتشغيل.

إقرأ اهم الاخبار والقرارات الاقتصادية في نشرة لوجيستكس نيوز

Advertisements