منوعات

انخفاض مخزون القهوة يدفع الأسعار لأعلى مستوى فى 10 سنوات

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

قفزت العقود الآجلة لـ”القهوة” إلى أعلى مستوياتها في عشر سنوات، في بورصة نيويورك، وسط مخاوف متزايدة بشأن شح الإمدادات.

ووفقا لوكالة “بلومبرج”، قفزت أسعار “أرابيكا” بأكثر من الضعف خلال العام الماضي عقب الطقس الجاف في البرازيل، واضطراب سلسلة التوريد، وتكاليف الشحن.

ولجأت المحامص إلى مخزوناتها لمعالجة نقص العرض، مما دفع بالمخزونات المراقبة من قبل بورصة “أيس فيوتشيرز” ICE Futures الأمريكية إلى أدنى مستوى لها منذ 22 عاماً.

وتظهر علامات شح الإمدادات مع استمرار ارتفاع تكاليف الغذاء العالمية التي اقتربت مؤخراً من مستوى قياسي.

تحرك صعودي حاد
بعد الوصول إلى أدنى مستوى منذ فبراير 2000؛ قد تنخفض مخزونات “أيس” إلى أقل من مليون كيس، وفقاً لأليكس بوغتون، وسيط القهوة لدى “ساسدين فاينانشيال” Sucden Financial، الذي يرى أنَّ هذا السيناريو قد يؤدي إلى تحرك صعودي حاد.

وأفادت “أيس” يوم الأربعاء أنَّ المخزونات المتوفرة في مستودعات الموانئ والمراقبة من قبل البورصة تراجعت لليوم الخامس عشر على التوالي إلى 1.035 مليون كيس.

وفي علامة أخرى على شح الإمدادات؛ تراجعت شحنات البن الأخضر في البرازيل بنسبة 14% في يناير.

وقال نيكولاس رويدا، رئيس مجموعة المصدّرين “سيكافيه” Cecafe، إنَّ نقص المساحة في السفن، ما يزال يعتبر تحدياً كبيراً بالنسبة للمصدّرين، مضيفاً أنَّ المخزونات منخفضة بعد تراجع الإنتاج العام الماضي، وقد تستمر هذه الحالة حتى وصول المحصول الجديد إلى السوق خلال شهري مايو ويونيو.

وارتفعت العقود الآجلة لـ”أرابيكا” بنسبة 3.6% لتستقر عند 2.5845 دولاراً للرطل في نيويورك، وهو أعلى سعر إغلاق منذ سبتمبر 2011، في حين ارتفع السكر الخام لليوم الثاني، وتقدّم الكاكاو في فئة السلع الأخرى الليّنة.

ويؤثر التراجع في مؤشر الدولار هذا الشهر على تدفق الأموال، ويميل نحو أسعار السلع الخفيفة، وفقاً لما ذكرته ناتاليا غاندولف، المحللة لدى “هيدج بوينت جلوبال ماركتس” HedgePoint Global Markets في البرازيل.

زر الذهاب إلى الأعلى