آخر الاخبار

الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

كتب فتحى السايح

inbound3272025843725532105
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound2244756245375867569
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound3477117582472647324
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound229119202752033345
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound4426702470058192520
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound8999448929605903361
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound4023196181837111986
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound8216915859427429510
الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية
inbound8261078098198652106

الجامعة الأمريكية بالقاهرة تستضيف الاجتماع السنوي
لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية

استضافت الجامعة الأمريكية بالقاهرة مؤخراً الاجتماع السنوي لرابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية (AAICU)، وهي تحالف يضم مؤسسات مستقلة للتعليم العالي غير الهادفة للربح خارج الولايات المتحدة الأمريكية وتستند إلى نموذج الآداب والفنون الحرة الأمريكي. حضر الاجتماع رؤساء الجامعات الأعضاء من الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وأوروبا، بما في ذلك نيجيريا وفرنسا وسويسرا وإيطاليا واليونان ولبنان والعراق والإمارات العربية المتحدة. وقد صرّح الدكتور أحمد دلّال، رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة بهذه المناسبة قائلاً: “يشرفنا استضافة هذا التجمع المتميز لقادة الجامعات الأمريكية الدولية. لدينا رؤية مشتركة واهتمامًا بتطوير التعليم القائم على منهج الآداب والفنون الحرة الذي يعتمد على التحليل النقدي وجعله في متناول الجميع حول العالم. إن تبادل الأفكار والرؤى خلال الاجتماع يجسد روح التعاون والابتكار التي تُميّز الجامعة الأمريكية بالقاهرة والتزامها بالمشاركة والتفاعل عالمياً.”

يهدف الاجتماع، الذي انعقد في حرم الجامعة الأمريكية بالقاهرة الجديدة، إلى تبادل الحوار حول مستقبل التعليم العالي بما في ذلك الشراكات الأكاديمية، وتبادل الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، وضمان الجودة، ودور الجامعات في معالجة التحديات العالمية.

كما قام أعضاء رابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية بجولة في حرم الجامعة بالقاهرة الجديدة، بما في ذلك مركز الجامعة للبحوث التطبيقية للبيئة والاستدامة ومكتبة الكتب النادرة والمجموعات الخاصة. وقال الدكتور باناجيوتيس فلاتشوس، رئيس رابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية ورئيس الكلية الأمريكية في سالونيك باليونان: “لقد أعجبني كثيرا الدور الهام الذي لعبته الهندسة المعمارية المتميزة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة في تلبية احتياجات الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة. جميع المباني هنا تُعبّر عن فلسفة الجامعة.”

وبالإضافة إلى البرنامج الأكاديمي، نظمت الجامعة الأمريكية بالقاهرة رحلات ثقافية لقادة الرابطة لزيارة عدداً من معالم القاهرة البارزة، بما في ذلك الأهرامات والمتحف المصري، مما وفّر للمشاركين فرصاً فريدة لاستكشاف تاريخ مصر الغني وتراثها الثقافي. وقال تود لورسن، مستشار الجامعة الأمريكية بالشارقة: “لقد كانت تجربة ممتعة حقاً أن نباشر أعمالنا في إطار هذا السياق التاريخي الغني.”

وقد سبق للجامعة الأمريكية بالقاهرة أن استضافت اجتماع رابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية عام 2008، والذي تم خلاله إصدار إعلان القاهرة، حيث أعاد هذا الإعلان التاريخي، الذي أقرته مؤسسات الرابطة بالإجماع، التأكيد على التزام الرابطة بتعزيز التميز الأكاديمي، ورعاية التبادل الفكري، والتمسك بالقيم الديمقراطية، وبناء جسور الحوار بين الشعوب في إطار تقاليد الفنون والآداب الحرة الأمريكية.

وقال صمويل مارتين باربيرو، رئيس جامعة فرانكلين بسويسرا: “تبدو الجامعة وكأنها محرك للتغيير داخل المجتمع والمنطقة. إنها تدمج جميع المجتمعات المختلفة معاً بطريقة رائعة.”

زر الذهاب إلى الأعلى