أسواق

د. الهوبى: ” الشعار الجديد ” جزء من حملة طموحة للتوعية بسلامة الأغذية

كتب فتحى السايح

IMG 20231002 WA0050

سلامة الغذاء تتبع أفضل الممارسات التنظيمية للأغذية

قال د. طارق الهوبى رئيس هيئه سلامة الغذاء أن الهيئة تدعم وتعمل وفق اتّباع أفضل الممارسات التنظيمية للأغذية، وهي مستوحاة من طموح الهيئة القومية لسلامة الغذاء في أن تكون جهة رائدة في الرقابة على الأغذية على المستوى الإقليمي والعالمي.

أوضح رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء أن “الشعار الجديد هو جزء من حملة طموحة للتوعية بسلامة الأغذية والتي ستشهد تطور شراكة مكثفة مع قطاع المستهلكين والمنتجين والهيئات والمنظمات الوطنية ذات الصلة والتي ستساعد على اعتماد الهيئة كمصدر موثوق به للمعلومات المتعلقة بسلامة الأغذية” .

واغتنمت الهيئة القومية لسلامة الغذاء فرصة هذا الحدث للإعلان عن الاستضافة المرتقبة لواحد من أكبر تجمعات السلطات الرقابية المختصة بسلامة الغذاء في القارة الإفريقية: “الاجتماع التأسيسي للمنتدى الإفريقي للجهات الرقابية على الأغذية (AFRAF)”. يتم تنظيم هذا الحدث بالشّراكة بين الهيئة ومفوضية الاتحاد الأفريقي (AUC) وسيعقد في الفترة من 11-13 أكتوبر الحالي في العاصمة الإدارية الجديدة.

وقال الدكتور الهوبى : يسعى المنتدى لتأسيس منصة لمنظمي الأغذية الأفارقة لمناقشة فرص التعاون بطريقة تعزّز حماية المواطن الأفريقي وتساهم في خلق بيئة موائمة لتجارة وتداول السلع الغذائية والزراعية في جميع أنحاء أفريقيا، في إطار تسهيل وتنفيذ اتفاقية منطقة التجارة الحرة الأفريقية (AfCFTA). ويهدف المنتدى أيضا إلى المساهمة في تفعيل الهيئة الإفريقية لسلامة الغذاء ودعم تطوير هيكلة الحوكمة ذات الصلة
وأكد رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء قائلا :”إنّ استضافة هذا المنتدى في جمهورية مصر العربية، والمساهمة في وضع الاتجاه المستقبلي لحوكمة سلامة الأغذية في إفريقيا، هو استجابة مباشرة للتوجيهات التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي ، داعيا إلى ضرورة الاهتمام بسلامة الغذاء ومأمونيته وتعزيز مرونة القطاع الإنتاجي للأغذية والزراعة، وزيادة تنافسية المنتجات المصرية لاستهداف أسواق جديدة أمام هذه المنتجات والتركيز على القارة السمراء”، صرّح الدكتور الهوبي، رئيس المنتدى.

واشتر الدكتور الهوبى إلى “إن تنظيم هذا الحدث هو أيضا جزء من طموح الهيئة القومية لسلامة الغذاء للعب دور ريادي في تطوير أطر التعاون والشراكة على المستوى الإقليمي مع التركيز القوي على إفريقيا، كما هو محدد في استراتيجية الهيئة للفترة 2023-26. “أضاف الدكتور الهوبي.

وأعلن رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء ان العديد من الشركاء الوطنيين والدوليين يدعمون هذا الحدث الذي سيشهد مشاركة ما يقرب من 38 بلد أفريقي، ومعظم منظمات الأمم المتحدة العاملة في مجال سلامة الأغذية، فضلا عن ممثلين عن الهيئات التنظيمية الدولية لسلامة الأغذية من أمريكا الشمالية وأوروبا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى