د. عبد الهادى: توقيع 3 بروتوكولات بين شركات محلية وأجنبية بهدف نقل وتوطين صناعةومضخات المياه ومعالجة الصرف

Advertisements
Advertisements

.
كتب فتحى السايح
أكدت الدكتورة دعاء عبد الهادي المدير التنفيذي لمعرض وترك سيتم توقيع 3 بروتوكولات بين شركات محلية وأجنبية بهدف نقل وتوطين صناعة المياه ومضخات المياه ومعالجة الصرف

مشيرة إلى أن البرتوكول سيتم مع شركات محلية ودولية من دول أمريكا وتركيا والنمسا بهدف نقل وتوطين صناعة المياه ومضخات المياه ومعالجة الصرف بأنوعه في مصر والاستفادة من التكنولوجيا العالمية المتطورة في هذا المجال في مصر. وقالت عبد الهادى أن فاعليات

المعرض ستنطلق يوم 15 مايو المقبل ولمدة ثلاثة أيام فعاليات النسخة السابعة من معرض «وتركس» وهو المعرض الدولي المتخصص في مجال البنية التحتية لتنقية و تحلية المياه و معالجة مياه الصرف الصحي والصناعي والزراعي و انظمة الري المختلفة تحت شعار « الدور المستقبلي للشراكة بين القطاعين العام والخاص في توطين التكنولوجيا » بقاعات مصر للمعارض الدولية بالتجمع الخامس.

وقالت عبد الهادى أن المعرض هذا العام يضم اكثر من 200 شركة عارضة منها 50 شركة أجنبية مخصص لها 18 جناحا دوليا بالمعرض من امريكا- المانيا- ايطاليا-هولندا- السعودية-جنوب افريقيا- الهند- الصين-تركيا-روسيا-النمسا-سويسرا-الامارات -الدنمارك و غيرها

وأكدت مدير معرض وتركس لمعالجة المياه أن هذه النسخة من المعرض تأتي في ظل الإهتمام الشديد الذي توليه القيادة السياسية والحكومة المصرية و الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بإقامة مشروعات قومية عملاقة في مختلف المجالات من خلال إقامة بنية تحتية جديدة من طرق وكباري ومشروعات عملاقة لتنقية وتحلية المياه ومعالجة مياه الصرف وتبطين الترع والمصارف ومخرات السيول والسدود.

ونوهت الى أن ملف البينية التحتية من الملفات الهامة التي تحظى باهتمام مستمر من الرئيس عبد الفتاح السيسي والحكومة لزيادة تنوع مصادر المياه و رفع مستوي المعيشة للمواطن المصري .

ويأتي هذا الاهتمام في ظل التغيرات المناخية ورغبة القيادة السياسية و الحكومة في توطين التكنولوجيا لزيادة حجم المكون المحلي في المشروعات القومية لتنفيذ الخطة الطموحة للدولة للاستدامة و استراتيجية 2050 وهذا هو أحد أهم أهداف معرض وتركس في دورته الجديدة.

1 13
Advertisements