غرفة الصناعات الغذائية تشارك بقمة القاهرة للصناعات الغذائية

Advertisements
Advertisements

كتب : محمود حاحا – بوابة الاقتصاد

محمود البسيوني المدير التنفيذي لغرفه الصناعات الغذائية:
مصر لديها مقومات جيدة لاحداث طفره هائله في مجال الاستثمار في قطاع الصناعات الغذائية

شاركت غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية في فعاليات الدورة الأولي من قمة القاهرة للصناعات الغذائية والتي عقدت بعنوان “نحو طريق النمو المستدام”، تحت رعاية وزراء التموين والتجارة الداخلية، والتعاون الدولي، والزراعة واستصلاح الأراضي، والتجارة والصناعة.

وتحدث المدير التنفيذي للغرفة بالجلسة الثالثة للقمة تحت عنوان “محركات النمو لقطاع الصناعات الغذائية: الفرص والتحديات والمحفزات” والتي ادارها الدكتور علاء عز أمين عام اتحاد الغرف التجارية.

وأشار الدكتور علاء عز إلي أن غرفة الصناعات الغذائية تعد أهم غرفة في اتحاد الصناعات نظراً لأهمية قطاع الصناعات الغذائية وارتباطها المباشر بالامن الغذائي ل 104 مليون مواطن، مشيرا إلى أن غرفة الصناعات الغذائية هي الممثل الشرعي والقانوني لقطاع الصناعات الغذائية في مصر وتقوم بعمل متميز من خلال رعايه مصالح الاعضاء وتقديم العديد من الخدمات الفنيه المتنوعة.

وأكد البسيوني، أن الغرفة عملت خلال الفترة الماضية على حل الكثير من المشاكل وتعرضت لكثير من التحديات التي واجهت القطاع مع بداية أزمة كورونا وقامت بجهود تنسيقية وانشاء غرفة عمليات بالتعاون مع مجلس الوزراء ووزارة التموين والتجارة الداخلية و التجارة والصناعة لمنع حدوث أي نقص في معروض السلع الغذائية طوال الأزمة

واضاف البسيوني، أن توافق المصانع الغذائية مع متطلبات سلامة الغذاء من أهم المشروعات التي اعطتها الغرفة ومجلس ادارتها أولوية وبالتنسيق والتواصل المباشر والمستمر مع الهيئة وتعمل الغرفه جاهدة علي تعزيز قدرة المنشآت الغذائية وخاصة الصغيرة والمتوسطة من خلال الدعم الفني وتوفير ادوات تمويل من خلال المؤسسات المصرفية كي تتمكن الشركات في الوفاء بمتطلبات الهيئة يضمن توفير منتح غذائي أمن وصحي وقابل للتصدير.

ونوه إلي أن من التحديات التي واجهتها الغرفة في نشر الوعي بسلامة الغذاء هو أن غالبية المصانع الغذائية من الشركات الصغيرة والمتوسطة ومنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية وتمثل 95% من الأعضاء، مشيرا إلى أن الغرفة قامت بالشراكة مع الهيئة بعمل زيارات ميدانية للمصانع في شتي محافظات مصر من الإسكندرية إلى الصعيد للتعرف على احتياجاتها وتقديم الدعم الفني لتسريع انضمامها لمنظومة سلامة الغذاء.

وقال البسيوني: «الغرفة أخذت علي عاتقها تحدي جديد يتعلق بمتطلبات الاقتصاد الأخضر والتي باتت اليوم تشكل ضرورة لاستدامة نمو القطاع وزيادة الصادرات»، مضيفاً قامت الغرفة بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية اليونيدو من خلال وسائل إدارة وترشيد استهلاك المياه والطاقة وكذلك إعادة تدوير المخلفات الزراعية والصناعية
وأكد أن الغرفة تسعي أيضا لتحفيز الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بمنظومة الاقتصاد غير الرسمي للانضمام في الاقتصاد الرسمي نتيجة التأثير السلبي لهذه الكيانات غير الرسمية علي الاقتصاد والمنافسة غير العادلة للشركات الرسميه

وحول أهم توصيات الجلسة الثالثة من القمة أكد المدير التنفيذي للغرفة، ضرورة تضافر الجهود لاعداد ملف كامل لجذب المستثمرين علي المستوي المحلي والدولي وتوضيح المقومات الحاليه والاصلاحات التي تمت في البيئة التشريعية والاستثمارات الضخمة في البنية التحتية بالطرق والمواني والخدمات اللوجستية وكذا وثيقة سياسة ملكية الدولة التي اعطت رسالة للمستثمرين وسياسة الدوله في التخارج من العديد من القطاعات وزياده نسبه مشاركة القطاع الخاص

وشارك بالجلسة الثالثة من القمة القاهرة للصناعات الغذائية كل من المهندس هشام عرفات، وزير النقل السابق، وكريم أبو غالي – عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الحبوب، وكريم بركة، العضو المنتدب لمجموعة صافولا للصناعات الغذائية، ونيلز تومسون، الرئيس التنفيذي لمجموعة جهينة، والدكتورة إيمان حلمي، القائمة بأعمال رئيس الإدارة المركزية للفروع بالهيئة القومية لسلامة الغذاء.

Advertisements
Advertisements