آخر الاخبارأسواق

عبد الكريم يترأس إجتماع اللجنة التنفيذية للشراكة الصناعية التكاملية للاعداد لعرض فرص الاستثمار الصناعي

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي


تمهيدا لانعقاد اللجنة العليا للشراكة الصناعية المصرية الإماراتية الأردنية البحرينية في العاصمة الأردنية عمان، عقد امس المهندس محمد عبد الكريم رئيس اللجنة التنفيذية ورئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية إجتماعاً تحضيريًا مع عدد من ممثلي كبرى الشركات المصرية المتجهة إلى الأردن لحضور أعمال اللجنة والتي تختتم أعمالها اليوم ، وسيتم خلالها طرح مشروعات عديدة لتعزيز الشراكة بين الدول الأربع والإعلان عن مشاريع استثمارية في مجالات مختلفة.

تمهيدًا للمشاركة بأعمال اللجنة العليا للشراكة الصناعية المصرية الإماراتية الأردنية البحرينية بالعاصمة عمان
كتب / فتحى السايح
فرص واعدة للتعاون الاستثماري المشترك مع الدول الأعضاء في ظل إهتمام حكومي كبير

وأكد المهندس محمد عبد الكريم أن المشاركة في أعمال لجنة الشراكة التكاملية بين الدول الأربع تحظى باهتمام حكومي كبير لإنجاح أهدافها، وذلك في ظل توجيهات القيادة السياسية بالعمل على تحقيق التكامل الصناعي العربي في العديد من المجالات في ضوء الفرص والإمكانيات المتاحة بما يخدم الدول العربية وتمكينها من مواجهة مختلف التحديات وخاصة ان اللجنة المشتركة لجنة دائمة وليست محددة المدة ومن المنتظر انضمام دول عربية أخرى مما يتيح فرصة عرض واف لكافة مزايا السوق المصري لاجتذاب مزيد من الاستثمارات الراهنة والمستقبلية.

وشارك في حضور الاجتماع دعاء سليمة القائم بأعمال المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة والدكتور أحمد خليفة رئيس مجلس اداره شركه سي اف سي للأسمدة، والنائب خالد عبد الله عضو لجنة الصناعة بالبرلمان واللواء أسامة عبد العليم رئيس شركة AVV للسيارات التابعة للهيئة العربية للتصنيع وممثلين عن وزارة الزراعة وشركه مصر للفوسفات وممثلي مركز تحديث الصناعة وعدد من ممثلي الشركات المشاركة في الوفد في قطاعات الصناعات الهندسية والكيماوية والأسمدة والصناعات المعدنية.

20220917194721604

وأضاف رئيس الهيئة أن المناقشات تناولت عرض توجه الحكومة نحو عرض التيسيرات والحوافز الكبيرة والإصلاحات التشريعية والاجرائية التي أقرتها الحكومة مؤخراً وخاصة في القطاعات المستهدفة والخطوات الجادة والمثمرة التي اتخذتها الحكومة المصرية في خلق مناخ جاذب للاستثمار وتذليل كافة التحديات امام دخول الاستثمارات العربية بالسوق المصرية في ظل امتلاك مصر لخريطة استثمارية واضحة وبشفافية تامة تعرض كافة الفرص المتاحة ببيانات تفصيلية عنها يمكن للمستثمر المحلي والعربي والأجنبي الاطلاع عليها.

ومن جانبها أكدت القائم بأعمال المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة دعاء سليمة على الإستعداد الكامل للمركز لتقديم خدماته في مجالات الاستشارات الفنية والدراسات اللازمة بالتنسيق مع الهيئة لإنجاح فرص التعاون في اطار الشراكة، وقالت إن الاجتماع تناول أجندة العمل المزمع تنفيذها خلال زيارة الوفد المصري ومجالات التعاون الصناعية المتاحة، مشيرة إلى تعدد الفرص الاستثمارية المشتركة الواعدة امام المستثمرين المصريين المشاركين في ضوء امتلاك الدول الأربع الأعضاء المقومات والامكانات اللازمة مما يتعين معه حسن استغلالها على نحو تكاملي لدعم سلاسل التوريد ونجاح الشراكة الصناعية في تحقيق أهدافها

زر الذهاب إلى الأعلى