البورصة المصرية تستعد لاختراق 11600 نقطة بدعم مشتريات الأجانب

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

يتوقع خبراء البورصة المصرية حصد مزيد من المكاسب وتحرك EGX30 نحو مستويات 11500 و11600 نقطة خلال الجلسات المتبقية من الأسبوع الحالي، بدعم السيولة المتدفقة من المستثمرين الأجانب والعرب، في ظل تحرير سعر الصرف.

وأنهت البورصة تعاملاتها أمس –الثلاثاء- على صعود جماعي للمؤشرات، بعدما ارتفع EGX30 بـنحو 0.53% مغلقًا على 11432 نقطة، وEGX70 بنسبة 0.15%، مسجلًا 2254 نقطة، وسار على دربهما EGX100 بحوالي 0.34%، مستقرًا 2286 نقطة.


وسجلت التداولات 1.5 مليار جنيه، من خلال 56 ألف عملية منفذة على أسهم 198 شركة مقيدة، وارتفع 82 سهمًا اليوم، وتراجع 42، وظل 74 على ثبات.

وربح رأس المال السوقي 6.6 مليار جنيه، ليغلق تعاملات أمس على مستوى 771.33 مليار، مقارنة بـنحو 764.7 مليار.

وسجل الأجانب صافي شراء بلغ 17.9 مليون جنيه، مقابل بيع للعرب وللمستثمرين قدره 16.2 و1.69 مليون جنيه على الترتيب.

قالت دعاء زيدان، خبير أسواق المال، إن البورصة على موعد مع مزيد من الصعود خلال الجلسات المتبقية بالأسبوع، مع توقع بتحرك EGX30 نحو مستويات 11500 و11600 نقطة، بينما يستهدف EGX70 مستوى 2310 نقاط، مؤكدة أن الأداء بات متوازنًا بين المؤشرين.

وأكدت أن مستثمري السوق يركزون حاليًا على الأسهم ذات الربحية المرتفعة، مشيرة إلى أن السيولة المتدفقة بالسوق حاليا عربية وأجنبية، بينما يتجه المستثمرون المحليون نحو المضاربة.

وقالت عصمت ياسين، رئيس تداولات الأفراد بشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، إن السوق أمامها مستويات 11500 – 11700 على المدى القصير.

وأوصت المستثمرين بسداد مديونيات الشراء الهامشي، وتوقعت استهداف “البنك التجاري الدولي” مستويات 33 ثم 36 جنيهًا، مقارنة بـنحو 32.50 جنيه بجلسة الثلاثاء، والمجموعة المالية هيرميس نحو 15 ثم 18 جنيهًا، و”حديد عز” نحو 18 ثم 20 جنيهًا.

وأكدت أن السوق تعمل على تشكيل قمة جديدة خلال أول أسبوعين في نوفمبر، فيما ستشهد جلسة الأربعاء حركة سعرية صاعدة، بينما تعاملات الخميس عمليات جنى أرباح.

Advertisements
Advertisements