“إي فاينانس” تقود جولة تمويلية لشركة التكنولوجيا المالية “نكستا” بـ 3 مليون دولار

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

انطلاقا من دورها الداعم لابتكارات التكنولوجيا المالية والتحول الرقمي فى مصر

كتبت : ولاء عبدالكريم

كشفت مجموعة “إي فاينانس” للاستثمارات المالية والرقمية، الذراع الحكومي لعمليات التحول الرقمي فى مصر، عن قيادتها لجولة تمويلية لشركة “Nexta” إحدى الشركات الناشئة الصاعدة فى التكنولوجيا المالية بقيمة 3 ملايين دولار.
وتستهدف مجموعة “إي فاينانس” من خلال شركة “نكستا” التى تم تأسيسها فى عام 2021، ابتكار تجربة جديدة ومميزة في السوق المصري لتقديم بعض من الخدمات المصرفية الرقمية، حيث حصلت شركة التكنولوجيا المالية الصاعدة “نكستا” علي الموافقة الأولية من البنك المركزي المصري منذ 6 أشهر لبدء تقديم خدماتها.
ومن جانبه قال إبراهيم سرحان رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة “إي فاينانس” للاستثمارات المالية والرقمية، إن المجموعة تولي أهمية كبيرة لدعم الشركات الناشئة فى مجال التكنولوجيا المالية تماشياً مع سياسة البنك المركزي في الشمول المالي وتطوير الخدمات المصرفية الرقمية للوصول إلى البنوك الرقمية، واضاف “نؤمن بان الاستثمار فى نكستا يتوافق مع الاستراتيجية الاستثمارية لإي فاينانس والتي تتضمن احد محاورها التركيز علي الاستثمار في الشركات الناشئة فى مجال التكنولوجيا المالية والتي قد بدأتها قبل ذلك بالمشاركة في إنشاء صندوق استثمار (Nclude) للاستثمار فى شركات التكنولوجيا المالية الناشئة، بما يعزز من ريادة “إي فاينانس” الحالية والمستقبلية للتكنولوجيا المالية فى مصر.
وأضاف سرحان أن إي فاينانس تستهدف تعظيم العوائد المتحققة للمساهمين والاستغلال الأمثل للبنية التحتية المتطورة للمجموعة، حيث تم اختيار نكستا نظراً لما تتمتع به من نموذج عمل فريد وتكنولوجيا متطورة تتكامل مع أنشطة إي فاينانس وبنيتها التحتية مما يخلق قيمة مضافة أعلي لاستثماراتنا، حيث يساعد هذا التكامل علي سرعة وزيادة حجم أعمال نكستا من خلال إي فاينانس وهو ما يعني في نهاية الأمر زيادة فرص النجاح المتحققة لها”، وأكد سرحان أن شركة نكستا تعد واحدة من الشركات الواعدة التي ستقوم المجموعة بالاستثمار بها ضمن عدد من الاستثمارات في الشركات الناشئة تحت الدراسة فى الوقت الراهن.
وعلق الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة نكستا، أحمد هشام، “لن أطلق عليها جولة تمويل، إنها أكثر من شراكة استراتيجية، فقد عززت مجموعة “إي فاينانس” مكانتها كشريك أساسي في دفع الحكومة المصرية نحو الرقمنة من خلال تطوير منصات متكاملة تقود الثورة الرقمية في مصر، ونحن بالفعل جزء من هذا التحول الرقمي على الصعيد المحلي، أود أن أعبر عن سعادتنا لوجودهم معنا “

Advertisements