غرفة الصناعات الهندسية ترحب بمشروع قانون المجلس الأعلى للسيارت

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

أشاد محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية، بالقانون المقدم من الحكومة بإنشـاء المجلس الأعلى لصناعة السيارات وصندوق تمويل صناعة السيارات صديقة البيئة إلى لجنة الصناعة بمجلس النواب.

وقال المهندس إن غرفة الصناعات الهندسية شاركت في جلسة الحوار الخاصة بالقانون بالبرلمان، وإن لجنة الصناعة استمعت للرؤية المطروحة من غرفة الصناعات الهندسية وشعبتي السيارات والصناعات المغذية للسيارات، وتمت موافقة جميع المشاركين بالإجتماع على انشاء مجلس أعلى لصناعة السيارات وصندوق تمويل صناعة السيارات صديقة البيئة.

ومن جانبه، أوضح المهندس رأفت الخناجري، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الهندسية، وأحد المشاركين بالاجتماع، أن انشاء مجلس أعلى للسيارات هو تنمية حقيقية لهذه الصناعة ورغبة قوية من الدولة في النهوض بصناعة السيارات ولذلك الجميع رحب بالقانون المقترح بلجنة الصناعة.

وأشار الخناجري إلى وجود بعض الملاحظات البسيطة التي طرحها أعضاء غرفة الصناعات الهندسية، وهي أن القانون كان يذكر وجود ممثلين بالمجلس الأعلى للسيارات من ذوي الخبرة، ونحن طالبنا بوجود ممثلين عن هذه الصناع،ة وهم من أهل الخبرة مثل أعضاء غرفة الصناعات الهندسية وشعبة السيارات وشعبة الصناعات المغذية للسيارات بالغرفة.

وأكد المهندس أيمن سعيد، رئيس شعبة السيارات باتحاد الصناعات المصرية، أن جلسة الاستماع التي تمت في لجنة الصناعة بمجلس النواب بحضور ممثلين عن غرفة الصناعات الهندسية وكذلك مسئولين حكوميين كانت جيدة جدا، وأسفرت عن رؤية متميزة لتنمية قطاع صناعات السيارات في مصر.

ولفت إلى ترحيب جميع الحضور والتوافق على مشروع قانون المجلس الأعلى لصناعة السيارات وصندوق تمويل صناعة السيارات لما له من أهمية في النهوض بهذه الصناعة في ظل الأزمات العالمية من كورونا، وحرب روسية أوكرانية ونقص الرقائق المعدنية التي أدت الى تراجع الانتاج عالميا وأثرت على مختلف الأسواق.

وشارك في اجتماع لجنة الصناعة بمجلس النواب بعض الممثلين عن غرفة الصناعات الهندسية، ومنهم شريف الدسوقي وحسام عبد العزيز وطارق عطا، وإيهاب عوض وعلى عقل وأيمن سعيد وكريم تيناوي ورامز اديب ومحمد زكريا وكرولس ترياق وعبد المنعم القاضي.

Advertisements