روتاري مصر تنظم اول ورشة عمل لاعضاء المنطقة الروتارية ٢٤٥١ لكيفية التعامل مع الاعلام

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

نظمت المنطقة الروتارية ٢٤٥١ مصر اول ورشة عمل للجنة الصورة العامة برئاسة ماجدة الالفي لتدريب اعضاء الاندية واللجان الروتارية علي كيفية التعامل مع وسائل الاعلام المختلفة
حضر الورشة عماد عبدالوهاب محافظ المنطقة الروتارية والكاتب الصحفي اكرم القصاص رئيس تحرير اليوم السابع والكاتب الصحفي محمد عبد الباقي رئيس تحرير ايجيبت توداي والاعلامي مروان قدري وعدد من الشخصيات العامة واعضاء الاندية الروتارية.


وقال أكرم القصاص، رئيس تحرير اليوم السابع، ان الروتاري يبذل جهودًا كبيرة فى تقديم الخدمات للمواطنين،

وأوضح رئيس تحرير اليوم السابع، أنه يجب على “الروتاري” حسن استخدام السوشيال ميديا لتحسين الصورة، وتسويق نفسه على منصات التواصل الاجتماعى والرد على كل الاتهامات المغلوطة وتسليط الضوء على الجهود المبذولة لمحافظى الروتارى، وذكر أن هناك 40 مليون مصرى موجودين على شبكات التواصل الاجتماعى والروتارى قادر على الانتشار بشكل أوسع تلك المنصات.


وتحدث القصاص الصحافة الإلكترونية لم تكن موجودة منذ 30 عامًا وبدأت تتخذ أشكالا جديدة خلال هذه السنوات، فالعالم أصبح غرفة صغيرة بسبب السوشيال ميديا، فالصحافة أصبحت فيديو وصورة والموبايل أصبح بديلًا عن كل شىء والأقرب للمتابع والمستخدم، حيث إن المواطن أصبح أكثر كسلًا، مؤكدًا أن هناك أخبار يتم تزييفيها ومنسوبة لصحف ومواقع كبرى بغرض تشويه الصحافة كما أن انشغالات الناس على “السوشيال ميديا” أصبحت مختلفة فأصبح اهتماماتهم ضرورية والسعي وراء التفاصيل.


وتابع : “المواطن فى الشارع أصبح مهتم بالأزمات العالمية خصوصا بعد الحرب الروسية – الأوكرانية، وكل شخص علي السوشيال يعتقد أنه لديه الحق فى الإدلاء برأيه فى كل شئ، كما أن قدرة الناس على نقل الأخبار أصبحت سريعة وأكبر من سرعتهم على الاستيعاب”.
واستشهد القصاص بالجهود الكبيرة التى تبذلها الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية فى تأسيس منصات ومنصات إعلامية جديدة للوصول إلى الجمهور بشكل موسع، مؤكدًا أن المنصات الإعلامية تعيد صياغة علاقات البشر بينهم وبين بعضهم.

وقال محمد عبدالباقى، رئيس تحرير إيجبت توداي، إن الروتاي يبذل جهودًا كبيرةً فى الوصول للجمهور، خصوصًا أنه كيان منظم ولديه ولاء وانتماء فى العمل المجتمعى.
وأضاف خلال كلمته بالورشة التى نظمتها لجنة الصورة العامة بالمنطقة الروتارية 2451 مصر” برئاسة ماجدة الألفي لتدريب أعضاء الأندية واللجان الروتارية علي كيفية التعامل مع وسائل الإعلام المختلفة، أن منصات التواصل الاجتماعى وسيلة لإيضاح المعلومة، فيجب على كل نادى إنتاج محتوى مهم يصل للجمهور بشكل أسرع.
وأكد أن الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية أطلقت العديد من المواقع والمنصات الإعلامية هدفها تشكيل الوعى الصحيح للشعب المصرى، وطالب أننا الآن نعيش وسط أجيال تحتاج بذل مجهودا كبيرا فى صناعة محتوى مقنع حيث إن السوشيال ميديا أصبح يؤثر المزاج العام.
حضر الورشة عماد عبدالوهاب محافظ المنطقة الروتارية، والكاتب الصحفي أكرم القصاص رئيس تحرير اليوم السابع، والكاتب الصحفي محمد عبد الباقي رئيس تحرير إيجيبت توداي، والإعلامي مروان قدري وعدد من الشخصيات العامة وأعضاء الأندية الروتارية.

فيما قالت الدكتورة ميان رسلان، محافظ سابق للمنطقة الروتارية 2451، إنها سعيدة بالإنجازات التى حققها الروتارى خلال الفترة الماضية، مضيفة أننا نسعى للانتشار بشكل أوسع على جميع منصات التواصل الاجتماعى.

وأضافت أن «روتارى مصر» له دورة مهم فى خدمة وتنمية المجتمع، لافتة إلى أهمية الحفاظ على اللوجو المتفق عليه وعدم تشويه واستخدامه بشكل سئ.

وأعربت ميان مرسى عن فخرها وسعادتها بالانجازات التى تحققها أندية الروتارى على مستوى المحافظات، مشيرة إلى أن الأندية تضم نماذج قوية يحتذى بها، وأكدت على أهمية المساهمة المجتمعية فى المشروعات التى تقدمها الدولة.

Advertisements