عمولات الوسطاء العقاريين في العاصمة الإدارية تصل إلى 9%

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

أظهرت النسخة الأحدث من التقرير السنوي لعقارماب، محرك البحث العقاري، أن عمولات شركات التسويق العقاري للوحدات الإدارية في العاصمة الإدارية الجديدة قد وصلت إلى 9%، لتحقق أعلى عمولة داخل مصر وذلك طبقا لتحليل السوق العقاري المصري ورصد توجهاته وتفضيلات العملاء.

واعتمدت هذه الدراسة على عملاء موقع وتطبيق عقارماب الذين يزيدون عن ٢ مليون زائر شهريا يبحثون عن عقارات للبيع وللإيجار، حيث بلغ عدد العقارات التي تم تحليلها على الموقع أكثر من ٣٠٠ ألف عقار معروضة من شركات التطوير والتسويق والأفراد، مما سمح لعقارماب بإعداد دراسات تحليلية لصفاتهم وتفضيلاتهم العقارية مع تجميع ردودهم على الاستبيانات الموسمية التي ترسل على فترات لمعرفة آرائهم، كما اعتمدت أيضا على دراسة أسعار المطورين العقاريين المشتركين مع عقارماب وعددهم أكثر من ٦٠٠ مطور عقاري.


وطبقا لما أصدرته الدراسة، فقد أدى دخول المطورين الجدد إلى العاصمة الجديدة إلى إعادة تشكيل المشهد التنافسي بشكل كبير، حيث توجه ما يزيد عن 250 مطورا عقاريا جديدا لإنشاء مشاريعهم فقط داخل العاصمة الجديدة سواء سكنية أو تجارية في الأربع أعوام الأخيرة ليزيد عدد المطورين في العاصمة الادراية الجديدة ليصل لقرابة 1000 شركة.

أنعكس النمو الملحوظ للمطوريين العقاريين بالعاصمة الادارية على عمولات الوسطاء العقاريين، حيث زادت عمولات الوسطاء العقاريين داخل العاصمة الإدارية الجديدة بشكل ملحوظ لتصل عمولة السمسار العقاري في حالة البيع لشقة سكنية في العاصمة الإدارية إلى 6% في عام 2022 بينما لا تزيد العمولة التي يتقاضاها الوسيط العقاري في حالة بيع شقة سكنية خارج العاصمة الإدارية عن 3% في نفس العام.

وتزايد نصيب المسوقين العقاريين من إجمالي مبيعات المطورين في السنوات السابقة ليصل الآن إلى حوالي 80% بينما كان لا يتجاوز نصيبه من إجمالي المبيعات عن 25% في عام 2014.

وقد تم إطلاق تقرير عقارماب السنوي ٢٠٢٢ في أحدث مؤتمر عقاري نظمته عقارماب حيث جمع رؤساء وأعضاء مجلس إدارة مجموعة كبيرة من المطورين العقاريين مثل شركة مينا للتطوير العقاري وماونتن فيو وشركة تطوير مصر ومجموعة العتال وشركة منصات وشركة النيل للتطوير ومجموعة صروح للتطوير العقاري بالإضافة إلى عدد من الشركات العقارية الرائدة.

Advertisements