بنسبة 99.6%.. واردات هواتف المحمول تهبط لأدنى مستوى خلال يونيو الماضى

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

هبطت قيمة واردات مصر من هواتف المحمول لأدنى مستوى خلال يونيو الماضى لتصل إلى 500 ألف دولار، مقابل 122 مليون و236 ألف دولار في الشهر ذاته من العام السابق، بنسب تراجع 99.6%؛ وذلك وفقًا للبيانات الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.


أرجع محمد الحداد، نائب رئيس شعبة مراكز الاتصالات وتجار المحمول بالغرفة التجارية بالجيزة، تراجع واردات القطاع إلى القيود والضوابط المفروضة على الاستيراد، وعدم قدرة الشركات المحلية على التعاقد على جلب أي كميات جديدة منذ أكثر من 6 أشهر، موضحا أن السوق المحلية تشهد حالة من التخبط الشديد وسط تراجع الكميات المعروضة بنسب تتراوح بين 50 إلى 60% لبعض الماركات التجارية.

وأضاف “الحداد” أن أزمة تباطؤ سلاسل الامداد من مكونات الإنتاج والرقائق الالكترونية المستخدمة في عمليات التصنيع؛ قد انعكست سلبًا على الخطط الإنتاجية للمصانع العالمية؛ قائلًا: هناك بعض الشركات العالمية قررت التوقف عن إنتاج بعض الاصدارات من الهواتف المنتجة مع استمرار تلك الأزمة”.

واردات هواتف المحمول تتراجع 64% خلال النصف الأول
أظهرت البيانات الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، تراجع واردات مصر من هواتف المحمول بنسبة 64%، لتصل إلى 313 مليون و801 ألف دولار خلال النصف الأول من العام الحالى، مقابل 874 مليون و439 ألف دولار في الفترة المقابلة من العام السابق.

رصدت “بوابة الاقتصاد” تطور واردات مصر من أجهزة هواتف المحمول خلال خلال الفترة من يناير حتى مايو الماضى؛ وذلك وفقًا للبيانات الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

وتعتمد بيانات الجهاز فى حساب معدل واردات أجهزة هواتف المحمول لمصر على القيمة الإجمالية والمعلنة من قبل جميع الإدارات العامة للمنافذ الجمركية بنهاية أعمال كل شهر.

مع مطلع 2022، شهدت واردات مصر من أجهزة هواتف المحمول -انخفاضًا – بنسبة بلغت 18.8%، لتسجل 119.8 مليون دولار خلال يناير الماضى، مقارنة بـنحو 147.5 مليون خلال الشهر ذاته من 2021.

واستمر تراجع واردات القطاع لشهر فبراير الماضى بنسبة بلغت 57.2% مسجلًا نحو 64 مليونا و338 ألف دولار، مقابل 150 مليونا و473 ألف دولار فى الفترة المقابلة من العام السابق.

على أن انخفضت واردات الهواتف المحمولة بنسبة 85% لتسجل نحو 25 مليون و263 ألف دولار خلال مارس الماضي، مقارنة بنحو 169 مليون و358 ألف دولار في الفترة المقابلة من العام السابق.

وتراجعت واردات القطاع لأدنى مستوى لها خلال شهر أبريل الماضى، لتتراجع بنسبة 88%، لتسجل نحو 16 مليونا و397 ألف دولار، مقابل 139 مليونا و736 ألف دولار في نفس فترة المقارنة.

على أن استمر تراجع واردات مصر من هواتف المحمول بنسبة 91%، لتسجل 12 مليون و983 ألف دولار خلال مايو الماضى، مقابل 145 مليون و183 ألف دولار في الشهر ذاته من العام السابق.

Advertisements

وخلال يونيو الماضى، هبطت واردات الهواتف المحمولة لأدنى مستوى لتصل إلى 500 ألف دولار، مقابل 122.2 مليون دولار في الشهر ذاته من العام السابق.

ويوضح الجراف التفاعلي التالي؛ تطور قيمة واردات مصر من هواتف المحمول خلال النصف الأول من العام الجاري:

Advertisements