افتتاح النسخة التاسعة “فارماكونكس” افريقيا برعاية جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

كتب: ماهر بدر

أنطلقت صباح اليوم بمقر مركز مصر للمعارض والمؤتمرات فعاليات النسخه التاسعة من معرض ” فارماكونكس” افريقيا وذلك بحضور د يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة و معه سفراء دولة السنغال وغانا و المستشار الطبي لسفارة السودان والعديد من الجاليات الافريقية وكان في استقبالهم وفد كبير من العارضين ومسئولي الجهة المنظمة

وتعد هذه النسخة واحدة من اقوي النسخة التي تدشن تحت رعاية جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة الشريك الاستراتيجي لهذه النسخة والتي تضم اكثر من ٢٠٠ عارض مصري ودولي في قطاع الادوية وانتاج الادوية والمواد الفعالة للادوية وخطوط الانتاج للادوية واللقاحات

وأكد الشرقاوي للمصادر الاعلامية المتابعة لفعاليات الافتتاح بانه سعيد جدا بما يشاهده من حاله متميزة من الكم الهائل من الزوار المنتظرين بازدحام شديد قبل الافتتاح الامر الذي يعكس ان هناك اهتماما شديداً من مجتمع المال والاعمال المختلف للمعرض هذا تحديدا والمتخصص جدا والمصاحب بقاعتي مؤتمرات متخصصين احدهم لمؤتمرات تقنيات تعقيم وتنظيف الغرف الطبيه والصحية و اخري لصناعة وتصنيع الادوية

وخلال جولاته بصحبة السفراء الافارقة بين العارضين اعرب سيادته عن امله في ان يساهم هذا العمل في دعم التبادل التجاري المصري مع كافة الدول الافريقية مؤكدا ان مجتمع الاعمال ومنظمات العمل المدني حريصة كل الحرص علي توفير الدراسات والمعلومات وتلقي تقارير عن المشاكل والتحديات لتصدير منتجات الادوية والمستلزمات لدول القارة والتي سوف تتبني الجمعية ارسالها للجهات المختصة مؤكداً علي ان الدولة المصرية حاليا وفق توجهات القيادة السياسية لا تدخر جهداً في تذليل كافة الصعوبات والمعوقات امام دعم عجلة التواصل والتعاون مع الاشقاء الافارقة .

ودعا الشرقاوي رجال الاعمال والمصنعيين من الصين والهند ومصر الي التشجيع في احداث شراكات استثمارية داخل ارض القارة وضرب مثلاً علي امكانية دخول مصنع لانتاج عبوات الادوية ليتم دراسة انشاؤه علي ارض السنغال لخدمة سوق قوامه ٣٠٠ مليون في غرب افريقيا او منطقة الايكواس ، الامر الذي قوبل بكل ترحاب ودعم من سفير السنغال لدي القاهرة و وعد المستثمرين بانه جاهز تماما لاستقبالهم وتذليل كافة المعوقات.

وأعرب الشرقاوي عن أمله في ان تستمر الجهود في هذا المعرض الذي يخدم قطاع الصحة العامة الافريقية والتي بلغت فواتيرها اكثر من ٢٠٠ مليار دولار سنويا املين في العمل علي توطين وجذب هذه الصناعات سواء بالشراكة الفنية او الاستثمارية الامر الذي سوف يخدم الصالح العام الافريقي.

واكد السادة سفراء الدول الافريقية انهم حريصون كل الحرص علي نقل كل هذه المعلومات لمجتمعات الاعمال في دولهم داعين الي المزيد من هذه الفاعليات وطرق التواصل الامر الذي يكون له بالغ الاثر ترويجيا املين ان ننتقل ايضا بمعارضنا ومصانعنا ومؤتمراتنا الي خارج مصر للحديث المباشر مع الشارع الافريقي الذي ينتظر بشراهة للتعريف بكل ما هو جديد ومقدم في مصر وقادم من مصر لاسيما ان الامور الاقتصادية العالمية اكدت حتماً ضرورة دعم هذا التوجه.

إقرأ اهم الاخبار والقرارات الاقتصادية في نشرة لوجيستكس نيوز

Advertisements