رئيس مصلحة الرقابة الصناعية يؤكد: لا يوجد مصنع مُنع من التصدير بسببنا

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

قال اللواء أ.ح المهندس عبدالرؤوف أحمدي، رئيس مصلحة الرقابة الصناعية، إن المصلحة تضم 192 مهندسًا وفنيًا، لتولي الدراسات الفنية على مستوى مصانع الدولة، نافيًا صحة وجود 30 ألف مصنع يصدرون للخارج في مصر.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «حضرة المواطن»، الذي يقدمه الإعلامي سيد علي عبر فضائية «الحدث اليوم»، مساء الأحد، أن المصلحة تعمل على المصانع التي تُصدّر، وتطلب دراسات فنية لحساب الفاقد والهالك، موضحًا أن عدد مصانع الغزل والنسيج 391.

واستطرد: «لم يحدث مرة أن مصنع لم يصدر بسببنا، ولو هناك أي مصنع لم يتمكن من التصدير فإن مكتبي مفتوح منذ الثامنة والنصف صباحًا وحتى الحادية عشر ليلًا، ولو أنا غير موجود، فأنا أقف على خطوط المصانع لمتابعة الدراسات الفنية بنفسي».

وأكد أن المصلحة لا تؤخر عمل أحد، منوهًا بأن المصنع في بعض الأوقات يرسل لحجز دور من أجل إجراء دراسة فنية للفاقد والهالك، لكنه لا يستوفي الأوراق اللازمة لإتمام الدراسة من الجهات الأخرى.

ولفت إلى أن المصلحة تعمل على ميكنة الأوراق لتيسير الأمور في المستقبل، موضحًا أنها ترتبط إلكترونيًا الآن مع هيئة التنمية الصناعية وهيئة الجمارك والضرائب وغيرها من الجهات المعنية، بعد صدور قرار وزير الصناعة.

Advertisements