رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للخدمات المجتمعية “خدماتي”.. قرارات البنك المركزي مبشرة لتعافي الاقتصاد المصري

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

كتبت: عبير عاطف

أشاد إيهاب سعيد، رئيس مجلس إدارة الشعبة العامة للاتصالات والمدفوعات الإلكترونية والخدمات المالية بالاتحاد العام للغرف التجارية ، ورئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للخدمات المجتمعية “خدماتي، بالإجراءات التي اتخذها محافظ البنك المركزي الجديد حسن عبد الله والخاصة بزيادة الحد الأقصى لعمليات السحب للأفراد والشركات من 50 ألف جنيه لـ 150 ألفًا جنيه من البنوك مع ثبات حد الصرف من ماكينات الصراف الآلي بواقع 20 ألف جنيه، وعدم وجود حد أقصى للإيداع.

وقال سعيد ، إن الإجراءات الجديدة هي بداية مبشرة نحو تعافي الاقتصاد المصري وسهولة المعاملات المالية بما يعيد السيولة إلى البنوك المصرية والسوق المصري، مشيرًا إلى أن الإجراءات الأخيرة تتسم بالمرونة المطلوبة في هذه المرحلة.

وأكد أن القرارات الاولي للبنك المركزي المصري بعد تعيين قائم بأعمال محافظ البنك المركزي تتسم بالجرأة وهو ما يعطي انضباطا للسوق ويبعث برسالة طمأنة لعملاء الجهاز المصرفي سواء الأفراد والشركات بوجود تأمين كامل لودائع العملاء بالبنوك بحيث يستطيع العمل سحبها في أي وقت .

وأضاف سعيد، أن رسالة البنك المركزي تدحض الشائعات السابقة والتي تحاول قوي الشر بثها كذبا علي الجهاز المصرفي المصري بأنه يعاني أزمات في السيولة بالتوازي مع تكهنات رفع سعر الصرف الأجنبي .

وأوضح أنه لا يمكن إنكار حالة الضبابية التي يشهدها الاقتصاد العالمي بفعل تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية وأثرها علي الاقتصاديات الأخري وبالتالي القرارات التي يتخذها البنك المركزي وخصوصا مع تثبيت سعر الفائدة في الاجتماع الأخير تساعد علي طمأنة الاستثمار والمستثمرين.

إقرأ اهم الاخبار والقرارات الاقتصادية في نشرة لوجيستكس نيوز

Advertisements