فوزي عبدالجليل يثمن قرار المركزي المصري بشأن حدود السحب والإيداع

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

ثمّن فوزي عبدالجليل رئيس شعبة الأدوات الصحية بغرفة القاهرة التجارية، قرار البنك المركزي المصري، بشأن حدود السحب والإيداع، مؤكدا أنه قرار صائب وفي الوقت المناسب لمجتمع الأعمال.

وأصدر حسن عبد الله، محافظ البنك المركزي، اليوم، كتابا دوريا بشأن حدود السحب والإيداع، تضمنت إلغاء الحدود القصوى لعمليات الإيداع للأفراد والشركات بفروع البنوك وماكينات الصراف الآلي، وزيادة الحد الأقصى اليومي لعمليات السحب النقدي من فروع البنوك من 50 إلى 150 ألف جنيه، مع الإبقاء على الحد الأقصى للسحب من الماكينات عند 20 ألف جنيه يوميا.

وهنأ فوزي عبدالجليل، محافظ البنك المركزي حسن عبدالله، بمنصبه الجديد، مشيرا إلى أن مجتمع الأعمال تنتظر العديد من القرارات التي تخفف من حدة الأزمات وتيسر عملية الاستيراد والتصدير، لدفع عملية الإنتاج والتنمية.

وشدد فوزي عبدالجليل، على ضرورة دارسة العديد من القرارات السابقة وتقديم مزيد من التيسيرات خاصة قرار العمل بالاعتمادات المستندية.

وأكد عبدالجليل، أنهم مع قرارات ضبط عملية الاستيراد ولكن يجب مراعاة السلع التي ليس لها بديل محلي، ودعم تصنيعها في ذات الوقت.

وكان البنك المركزي المصري قيادة طارق عامر محافظ البنك المركزي السابق، أوقف التعامل بمستندات التحصيل في تنفيذ كافة العمليات الاستيرادية، والعمل “بالاعتمادات المستندية” فقط، وفق وثيقة بتاريخ 12 فبراير الماضي من “المركزي” للبنوك العاملة في مصر.

إقرأ اهم الاخبار والقرارات الاقتصادية في نشرة لوجيستكس نيوز

Advertisements