آخر الاخبارأسواقاستثمار

التصديري للطباعة والتغليف يكثف برامج تدريب وتأهيل صغار المصدرين

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

كتب: بوابة الاقتصاد

يكثف المجلس التصديرى للطباعة والتغليف والكتب والمصنفات الفنية برامج تدريب وتأهيل صغار المصدرين ضمن المنح والبرامج التى تطلقها المنظمات الدولية مثل برنامج “ازدهار” التابع للوكالة الألمانية للتنمية «GIZ»، وبرامج المعونة الأمريكية.

قال نديم إلياس رئيس المجلس، إنه من المقرر تأهيل وتدريب وتطوير نحو 30 شركة هذا العام ضمن برنامج “ازدهار”، والذى سيبدأ الشهر المقبل على مرحلتين، على أن تكون فترة التأهيل 3 أشهر فى كل مرحلة.

أوضح أن تأهيل وتطوير الشركات تأتى فى إطار خطة المجلس لضم عدد جديد من الشركات، وخاصة صغار المصدرين؛ لإدراج شريحة جديدة قادرة على مساعدة المجلس في زيادة صادراته، وتوفير منتجات عالية الجودة تنافس خارجيا.

أشار إلى أن المجلس يسعى لنمو صادرات القطاع خلال العام الجارى إلى 1.2 مليار دولار مقابل 977 مليون دولار العام الماضى.

وحققت صادرات التعبئة والتغليف والكتب والمصنفات الفنية نموًا بنسبة 52% خلال 2021؛ لتسجل نحو 977 مليون دولار مقابل 642 مليون دولار خلال 2020، فيما استحوذ قطاع التغليف وحده على 605 ملايين دولار.

وقال سارة إبراهيم المدير التنفيذي للمجلس التصديري للطباعة والتغليف والكتب والمصنفات الفنية، إن المجلس يستعد أيضا لإطلاق برنامج تدريبي لتأهيل الشركات بالتعاون مع المعونة الأمريكية.

أشارت إلى تقدم نحو 20 شركة للاستفادة من البرنامج، فيما يستهدف المجلس إدراج عدد أكبر من الشركات ضمن البرنامج خلال الفترة المقبلة.

ويعقد المجلس الأربعاء المقبل ندوة للتعرف على احتياجات الشركات التي لا تزيد مبيعاتها وتصديرها على 200 مليون جنيه سنويا، وذلك للتعاون مع مشروع تطوير التجارة وتنمية الصادرات في مصر TRADE الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وينفذ خلال خمس سنوات بدءً من أبريل 2021 حتى مارس 2026.

ويهدف المشروع إلى تعزيز التجارة الدولية لمصر من خلال زيادة الصادرات المصرية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وخاصة الشركات التي تسعى للتوسع ذات الجاهزية للتصدير (NEEREs).

ويضم قطاعات: (الصناعات الهندسية، مواد البناء والتشييد، قطاع الملابس الجاهزة، والمفروشات المنزلية، والتعبئة والتغليف، والصناعات الغذائية، والصناعات الكيماوية).

لفتت إلى أن المشروع يسعى لتحقيق ثلاثة نتائج رئيسية هي: زيادة القدرة التصديرية للشركات الصغيرة والمتوسطة وخاصة الشركات الجديدة والشركات التى تسعى للتوسع ذات الجاهزية للتصدير (NEEREs).

ويستهدف تعزيز البناء المؤسسى للجهات المعنية بدعم التجارة سواء العامة والخاصة، وتحسين سياسات التجارة والاستثمار والبيئة التنظيمية والمؤسسية.

و قال عمر السرتى المدير التنفيذى لشركة خوارزم لتطوير الأعمال –القائمة على تنفيذ مشروع ازدهار، إن أولى دورات تأهيل الشركات بقطاع الطباعة والتغليف سيتم إطلاقها الشهر المقبل.

أوضح «السرتى» أن البرنامج الممول من الوكالة الألمانية للتعاون الدولى GIZ، يقوم على 5 محاور رئيسية هدفها تطوير الشركة وتأهيلها للنمو والتوسع محليا وخارجيا.
أوضح أنه يركز على مساعدة الشركات فى تسويق منتجاتها، ووضع خطة تسويقية قادرة على العمل فى ظل المنافسة من قبل الشركات الكبرى، بالإضافة إلى التوسع الجغرافى في تسويق المنتج ، ويستهدف محور التصدير تأهيل الشركات لمعرفة الأسواق المهمة أمام منتجها، ووضع خطة للترويج الخارجى للمنتج بالإضافة إلى تأسيس إدارات داخلية للتصدير».
أضاف أن البرنامج يساعد الشركات فى إدارة الأصول الداخلية، وتحليل تكلفة مراحل الإنتاج المختلفة لخفض التكلفة وتوفير منتج بسعر تنافسي وتحقيق أرباح جيدة تمكن الشركات من مواصلة النمو.
ويضم البرنامج تعريف الشركات بكيفية إعداد استراتيجية طويلة الأمد لنشاطها وخطتها المستقبلية، وآليات التوسع، وجذب استثمارات جديدة سواء من خلال التمويل البنكى أو جذب مستثمرين إليها للمشاركة والتوسع.

زر الذهاب إلى الأعلى