آخر الاخبارمنوعات

تعرف على الفرق بين الجامعات التكنولوجية والحكومية والخاصة.. خبير يوضح

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

بوابة الاقتصاد

قال الدكتور محمد خليف استشاري الإبتكار والتحول الرقمي وعضو مجلس بحوث الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، إنه مع تطور التعليم أصبحنا نطلق على الجامعات التي تتبع النظم المتعارف عليه بالدراسة اسم «الجامعات التقليدية»، التي تعتمد في دراستها على الجانب النظري بصورة كبيرة، موضحًا أنه على الرغم من تزويد هذه الجامعات بمعامل متقدمة إلا أن الجانب العملي يجب أن يتخطى التدريب داخل أروقة الجامعات إلى الشراكة مع الشركات الصناعية الموجودة بالسوق وتدريب الطلاب بها.

محمد خليف
محمد خليف

خريج الجامعات التكنولوجية مؤهل للإلتحاق بسوق العمل عقب تخرجه


وأضاف «خليف» في حوار في برنامج «الاقتصاد والناس» على شاشة القناة الثانية المصرية، أن «الجامعات التكنولوجية» تختلف عن الجامعات التقليدية، كون الطالب يقضي وقتًا طويلًا من دراسته في التدريب ببعض الشركات الموجودة بالسوق، لافتًا إلى أن خريج الجامعات التكنولوجية لا يتطلب أي نوع من إعادة التأهيل قبل إلتحاقه بسوق العمل.

خريج الجامعات التكنولوجية يتميز بارتفاع إنتاجيته


وأوضح استشاري الإبتكار والتحول الرقمي، أن خريج الجامعات التكنولوجية يتميز بارتفاع إنتاجيته مقارنة بخريج الجامعات الأخرى، مشيرًا إلى أن الدولة تستهدف الآن إلى إحلال الواردات، لتحل محلها الصناعات المصرية، لافتًا إلى أن امتلاك التكنولوجيا تعمل على زيادة القيمة المضافة للاقتصاد المصري، وهو ما يترتب عليه زيادة النمو والتنافسية.

الدراسة بالجامعات التكنولوجية تراعي خصوصية الموقع الموجودة به


ولفت «خليف»، إلى أن الجامعات التكنولوجية تتميز بارتباطها بالواقع من خلال تدريب طلابها بالشركات، فضلًا عن ارتباطها بالواقع المحيط بها، موضحًا أن كل مكان بمصر له خصائص معينة تميزه وطبيعة سكانية مختلفة، وهو ما جرى مراعاته عند إنشاء الجامعات التكنولوجية بحيث تعمل هذه الجامعات على تلبية إحتياجاتها المنطقة المحيطة بها.

زر الذهاب إلى الأعلى