آخر الاخبارسياسة

النواب يتهم الهيئة الوطنية للإعلام بالتخلى والتقصير في اداء دورها في تطوير الأداء الإعلامي

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي


اتهم النائب محمد عبدالله زين الدين عضو مجلس النواب، الهيئة الوطنية للإعلام بالتخلى والتقصير في أداء دورها في تطوير الأداء الإعلامى المصرى من خلال القيام بتنظيم دورات إعلامية مكثفة للعاملين بالجهاز الإعلامى التابع للدولة بماسبيرو سواء داخل مختلف القنوات التليفزيونية التابع للتليفزيون أو الشبكات الإذاعية التابعة للإذاعة والعمل على تطبيق معايير الإعلام التي تحث على الإنتماء للوطن والبعد عن التمييز والكراهية وإعطاء أولوية قصوى لملف الوعى.


وقال زين الدين في طلب إحاطة قدمه للمستشار الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب لتوجيهه إلى الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء إن هذا التقصير والتردى والتخبط في ماسبيرو أدى إلى خروج أحد المذيعين ببرنامج صباح الخير يامصر المذاع على شاشة القناة الاولى عن المألوف ليتفوه بكلمات لايمكن لأحد يتصور أنها صادرة في واحد من أهم وأنجح البرامج الإعلامية، مؤكدًا أن برنامج صباح الخير يامصر كان يحظى بمتابعة الملايين من المصريين والأشقاء العرب في الماضى ولكن بسبب تردى الأوضاع الإعلامية داخل ماسبيرو أصبح من البرامج التقليدية ولايتهم المواطن بمتابعته.


ووجه النائب محمد عبدالله زين الدين انتقادات حادة للبيان الصادر من الوطنية الوطنية للإعلام والتى أكدت فيه أنها تقف على مسافه واحده بين كافه الأندية المصرية وتتعامل بحيادية تامه وأن كافه الأندية الرياضية المصرية لها كل التقدير والاحترام ونتمنى لها التوفيق والنجاح في تحقيق الانجازات التي تضاف لرصيد الرياضة المصرية مؤكدًا أنه كان يجب على الهيئة الوطنية للاعلام أن تعلن في بيانها اعتذارها للشعب المصرى وتؤكد أنها سوف تقوم بتصحيح الاوضاع المتردية داخل ماسبيرو مؤكداً أن اسلوب المذيعين بالاعلام المصرى اصبح ركيكاً وسلبياً ولابد أن تتدخل الحكومة وباقصى سرعة لاعداد استراتيجية للاعلام المصرى حتى يعود الاعلام المصرى إلى سابق ريادته وقيادته للاعلام الاقليمى والعربى والافريقي .


يذكر أن أن احد المذيعين ببرنامج صباح الخير يامصر قد قال إن النادي الأهلي لا يلعب باسم مصر في بطولة كأس العالم للأندية، إذ أنه يمثل نفسه في المقام الأول ثم يُنسب إلى دولة مصر، موضحًا: «هل مطلوب من الزملكوية النهاردة يشجعوا الأهلي؟! لأ، مش مطلوب».


وأضاف خلال تقديمه الحلقة، المذاع على القناة الأولى والفضائية المصرية: «متقنعنيش إن إسبانيا بعدما حصلت على كأس العالم قام مشعجو ريال مدريد بتشجيع برشلونة في دوري أبطال أوروبا حفاظا على حالة التشجيع للمنتخب الإسباني».


وتابع الإعلامي: «مش مطلوب من الزملكوية النهاردة يشجعوا النادي الأهلي لو هم مش عاوزين، واللي عاوز يشجع الأهلي يشجع الأهلي، واللي عاوز يشجع يشجع، ولو كان الزمالك في نفس الموقف نفس الكلام برضه».


وأكد، أن الأهم هو عدم عودة المشاحنات طيلة الشهر الجاري استعدادا لمباراتي منتخب السنغال المؤهلتين إلى نهائيات كأس العالم التي تستضيفها قطر الصيف المقبل، مشددًا على أن منتخب مصر يستحق الوصول إلى البطولة الأكبر في العالم: «مينفعش جمهور يغلط في لاعيبة الفريق التاني، اللي مش عاوز يشجع الأهلي ميشجعش، بس متتريقش على لاعيبة الأهلي وجهازه الفني، ولو الأهلاوية كسبوا بلاش حفلة».


وأردف: «الأهلي مش المنتخب ولا بيلعب باسم مصر، ويهمنا كلنا نكون وراء النادي الأهلي لكن اللي مش عاوز هو حر، لكن لازم نحافظ على الروح اللطيفة بين لاعبي الفرق المصرية».

زر الذهاب إلى الأعلى