آخر الاخبارأسواق

أسعار الأخشاب تتراجع 50% منذ بداية العام بسبب تباطؤ البناء

بوابة الاقتصاد

تراجعت أسعار الأخشاب بنسب كبيرة على خلفية تزايد معدلات التضخم، التي أثرت على عمليات التشييد والبناء، وتمّ تداول العقود الآجلة للأخشاب في بورصة شيكاغو بأقل من 550 دولارًا لكل ألف قدم، وهو مستوى لم تشهده الأسواق منذ سبتمبر الماضي ويمثل انخفاضا بنسبة 50٪ تقريبًا منذ بداية العام الجاري.

أسعار الفائدة
وأدى ارتفاع أسعار الفائدة والتضخم المرتفع إلى إضعاف الطلب على البناء، وانخفضت مبيعات المنازل الجديدة في الولايات المتحدة بنسبة 16.6٪ في أبريل، وهو الشهر الرابع من الانخفاضات ، ويمثل أدنى مستوى في عامين.

في الوقت نفسه بدأت الأسواق تشهد وجود فائض من الأخشاب، مع تراجع طلبات المشترين وتراكم المخزون، وتراجع الأسعار.

وبحسب توقعات منظمة «تريدينج كابيتال» فإنّه سيتمّ تداول الخشب عند مستوى 521.66 دولار بنهاية الربع الجاري، على أن يتمّ التداول عند مستويات أدنى بنحو 431 في غضون 12 شهرًا.

تاريخياً ، وصلت أسعار الأخشاب عند أعلى مستوى على الإطلاق عند1711 في مايو 2021، و تضمن قائمة أكبر منتجي الخشب منطقة بحر البلطيق وأمريكا الشمالية.

أعلى مستوى تاريخي
وكانت أسعار الأخشاب شهدت ارتفاعًا جنونيا منتصف العام الماضي، مع زيادة السيولة النقدية نتيجة الحزم التحفيزية، وزيادة الطلب على المساكن نتيجة تراجع نسب العائد على الإقراض آنذاك.

وكانت معدلات التضخم في الولايات المتحدة بلغت أعلى مستوياتها منذ نحو 40 عاما، حيث قفزت الأسعار في مايو، بشكل غير متوقع ما زاد من الضغوط على بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي من أجل الاستمرار في زيادة أسعار الفائدة، وهو ما يضيف إلى المشاكل السياسية على البيت الأبيض والديمقراطيين.

وأظهرت بيانات وزارة العمل يوم الجمعة الماضي أن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع بنسبة 8.6% عن العام السابق، وكان المسكن والغذاء والغاز أكبر المساهمين في تلك الزيادة.

اسعار الاخشاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى