آخر الاخبارأسواق

شعبة الاخشاب : السوق يعاني الركود تأثرا بـ”كورونا”

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

كتبت: دينا محمود

قال حمادة عليوة نائب رئيس شعبة الأخشاب في تصريح خاص لموقع بوابة الإقتصادعن زيادة أسعار الأخشاب لقلة الاستيراد بسبب قلة الاستهلاك, وأضاف أن السوق يعاني من حالة ركود وعدم وجود سيولة كافية لإستيراد كميات كبيرة وتوفير مخزون استراتيجي.

وأوضح الأسباب الرئيسية في ضعف الإستهلاك وقلة الإستيراد من ضمنها جائحة كورونا التي تسببت بوقف عجلة الإنتاج بالدول التي يتم الإستيراد منها ، وتوقف أعمال البناء بناءً علي القرارات التعسفية التي اتخذتها الدولة مما ترتب عليه خسائر فادحة لتجار الأخشاب فدفع ذلك بعض التجار لترك مهنتهم في الأخشاب والتوجه لأعمال آخري.

حمادة عليوة 3
حمادة عليوة 3

وأضاف حمادة عليوة في تصريحاته لبوابة الإقتصاد أن هناك عدة دول نستورد منها لعل من أهمها الولايات المتحدة الأمريكية التي نستورد منها خشب الأرو والبيتش باين وتلك الأخشاب الثمينة نستخدمها في صناعة الأساس أما الأخشاب التي نستوردها من روسيا ،فلندا ، السويد وكندا تستخدم فى البناء والأبواب والنوافذ وما يتم إستيراده من رومانيا ، الصرب، كروتيا ويوغسلافيا فهو الذان لصناعة الأثاث.

وأكد أنه في سابق الأمر كان للدولة دور في توفير مخزون إستراتيجي كافي تجنباً لإرتفاع سعر الأخشاب في أي وقت عن طريق الشركة التجارية كانت بمثابة حجر الأساس لحماية سوق الأخشاب وكانت تخضع لرقابة وزارة التموين, أما الوقت الحالي فيري أن دور الدولة يتمثل في ضرورة توفير الدعم المادي من خلال البنوك عن طريق فتح إعتمادات مستندة بسهولة ويسر وفوائد قليلة مع إمكانية السداد علي المدي الطويل.

زر الذهاب إلى الأعلى