وزارة التخطيط: الانتهاء من 289 مشروعاً بقطاع الصحة والسكان بـ9.6 مليار جنيه

Advertisements
Advertisements

 أطلقت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، العدد الخامس من تقرير مُتابعة موازنات البرامج والأداء على المستوى القطاعي، والذي يغطي الفترة من (2018-2019) حتى (2020-2021)، ويستعرض كافة البرامج التنموية في مختلف القطاعات، وربطها بأهداف التنمية المستدامة.

ويستعرض العدد الخامس من التقرير، الملامح الأساسية لكافة البرامج التي تنفذها وزارة الصحة والسكان وجهاتها التابعة، والبيانات التفصيلية للاعتمادات المالية الموجهة لتنفيذ البرامج، وأهم مؤشرات الأداء على مستوى المخرجات النهائية، وكذا الأثر الاستراتيجي والتنموي لكل برنامج على حدة، والتقدم المحرز في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ذات الصلة، وفقاً لبيان صحفي.

وقالت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن المشروعات التي تم الانتهاء منها بالكامل خلال الأعوام الثلاثة الماضية في قطاع الصحة والسكان بلغت 289 مشروعاً، بتكلفة كلية تقدر بنحو 9.6 مليار جنيه.

وأوضح التقرير، أن أسوان تصدرت باقي المحافظات من حيث عدد المشروعات المُنفذة، بنحو 59 مشروعاً بتكلفة تزيد عن المليار جنيه، تليها الأقصر بنحو 47 مشروعاً بتكلفة 1.7 مليار جنيه، ثم بورسعيد بنحو 36 مشروعاً، والإسماعيلية 33 مشروعاً، والمنيا 17 مشروعاً، والسويس 11 مشروعاً، لافتاً إلى أن محافظات الصعيد استحوذت على 50% من إجمالي عدد المشروعات المُنفذة، وحوالي 42% إجمالي تكلفة المشروعات المُنتهية. 

وذكر التقرير، أنه وفي إطار جهود الدولة لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل، تم الانتهاء من إنشاء وتطوير 310 وحدة ومركز لتقديم الرعاية الصحية الأولية في محافظات المرحلة الأولى (بورسعيد، الإسماعيلية، السويس، جنوب سيناء، الأقصر، أسوان)، و52 مستشفى لتقديم الخدمات الصحية، و176 منشأة صحية تم تطويرها و206 منشأة طبية طبقاُ لمعايير الجودة بمحافظات إقليم مدن القناة. 

وبخصوص تطوير المنشآت الصحية، نوه التقرير، بأنه تم الانتهاء من إنشاء وتطوير 143 وحدة إسعاف، وإضافة حوالي 6 آلاف سرير في المستشفيات الحكومية والمستشفيات التابعة للأمانة العامة للمراكز الطبية المتخصصة في كافة محافظات الجمهورية.

وأشار التقرير إلى تنفيذ 7 مبادرات رئاسية ضمن حملة “100 مليون صحة” لتوفير الرعاية الصحية الشاملة، أسفرت خلال الثلاث سنوات الماضية، عن استفادة 2 مليون طفل من مُبادرة الاكتشاف المبكر وعلاج ضعف وفقدان السمع عند الأطفال حديثي الولادة، فضلاً عن استفادة 50 مليون مواطن من مبادرة القضاء على “فيروس سي”، وعلاج 1.2 مليون مواطن مُصاب.

وأكدت، أن مبادرات أسفرت أيضاً عن إنشاء 15 مركز للعلاج، وكذا فحص حوالي 25 مليون طالب في المرحلة الابتدائية ضمن مبادرة الكشف عن أمراض (الانيميا، السمنة، التقزم)، واستفادة حوالي 19 مليون سيدة من مُبادرة دعم صحة المرأة، والانتهاء من علاج جميع حالات المرحلة الأولى، ضمن مبادرة السيد رئيس الجمهورية للقضاء على قوائم الانتظار، وإجراء حوالي 885 ألف عملية جراحية متنوعة. 

وتابع التقرير، أنه تم فحص 1.1 مليون سيدة حامل، ضمن مبادرة دعم صحة الأم والجنين، واستفادة 14.3 مليون مواطن من منظومة العلاج على نفقة الدولة، والانتهاء من تجهيز 6 مراكز لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما.  

وأوضح التقرير، أن برامج قطاع الصحة ساهمت في تسريع تحقيق أهداف التنمية المستدامة الأممية ذات الصلة، (الهدف 3: ضمان حياة صحية وتعزيز الرفاهة للجميع في كل الأعمار)، مشيراً إلى تقدم مصر حوالي 9 نقاط في مؤشر “تتبع التغطية الصحية الشاملة”، ليصل إلى 74 نقطة في عام (2020) مُقارنة مع 65.2 نقطة عام (2019)، وفقاً للتقرير السنوي لمؤشر التنمية المستدامة الذي يُصدر عن جامعة كامبريدج البريطانية بالتعاون مع شبكة “حلول التنمية المستدامة (SDSN)”.

Advertisements