تقرير: ارتفاع متوسط سعر حديد التسليح بنحو 46% في مصر خلال عام 2021

شارك الخبر
Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

نشرت شركة جي إل إل- شركة عالمية في مجال الاستشارات العقارية- تقريرًا بعنوان “التكلفة التنفيذية في الشرق المتوسط وشمال أفريقيا” والذي سلَّط الضوء على أوضاع القطاع التنفيذي بمصر والسعودية والإمارات.

واطلعت بوابة الاقتصاد على نسخة من التقرير، تفيد بأن هناك نموًّا متوقعًا للطلب على حديد الصلب بنسبة 2.2% خلال عام 2022.

ويتوقع التقرير أن الزيادة في أسعار البترول خلال عام 2021، واستمرار ارتفاعها خلال 2022، من الممكن أن تدعم بشكل كبير زيادة الطلب على الحديد، في مناطق مجلس التعاون الخليجي، وشمال أفريقيا والشرق المتوسط.
وبشكل عام يزداد سعر حديد التسليح على أساس سنوي زيادة كبيرة، حيث ارتفع متوسط سعر حديد التسليح في المتوسط خلال عام 2021 بنسبة 46% للطن الواحد في مصر مقارنة بعام 2020، بحسب وزارة الإسكان.

وتابع التقرير: شهد متوسط أسعار حديد التسليح ارتفاعًا في المملكة العربية السعودية بنحو 23% في عام 2021، وفي الإمارات العربية المتحدة بنحو 46%، وبنحو 23% في السعودية، وبنسبة 46% في الإمارات، بحسب بوابة الشرق الأوسط للصلب.
وتوفر بوابة “الشرق الأوسط للصلب” قواعد بيانات مفصلة عن شركات الحديد في المنطقة، فضلًا عن كل الأخبار المتعلقة بالحديد.

وأوضح التقرير أن قطاع الإنشاءات والبنية التحتية يمثلان المفتاح الرئيسي في استخدام الحديد، رغم التحديات العالمية المدفوعة بفيروس كورونا.

ويتوقع البنك الدولي انخفاض أسعار المعادن بنسبة 5% خلال عام 2022، والذي من الممكن أن يكون له تأثير تبعي على سعر حديد خلال العام.

Advertisements