آخر الاخبارأسواقاستثمار

الدول العربية تسيطر علي قائمة الصادرات الغذائية بنسبة 54% خلال 2021

سيطرت الدول العربية على قائمة المجموعات الدولية المستوردة للصناعات الغذائية المصرية، العام الماضى، بقيمة 2.225 مليار دولار، لتستقبل %54 من إجمالى صادرات القطاع، مسجلة نمواً بنسبة %19.

وكما حققت صادرات الصناعات الغذائية ارتفاعا لأعلى مستوى لها لتصل إلى 4.1 مليار دولار، خلال العام الماضى، مقارنة بنحو 3.45 مليار دولار فى 2020.

وقال المهندس هانى برزى، رئيس المجلس التصديرى للصناعات الغذائية، إنَّ صادرات القطاع للاتحاد الأوروبى سجلت 634 مليون دولار بنسبة نمو %29، وتمثل %15 من إجمالى صادرات القطاع.

وأشار برزي الي أن صادرات القطاع إلى الدول الأفريقية غير العربية سجلت 404 ملايين دولار، وتمثل %10 من إجمالى الصادرات، وحققت نسبة نمو فى قيمة الصادرات بلغت %4.

وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية استحوذت على 223 مليون دولار، وتمثل %5 من الإجمالى بنمو %23، فيما حققت الصادرات إلى باقى المجموعات الدولية نحو 616 مليون دولار، والتى تمثل %15 من الإجمالى بنسبة نمو %15.

وتصدرت السعودية قائمة أكبر الدول المستوردة للأغذية من مصر خلال 2021، واستحوذت وحدها على ما قيمته 304 ملايين دولار بنسبة تراجع %1.

وفى الترتيب الثانى جاء السودان بقيمة 223 مليون دولار، ونسبة نمو %222، ثم الولايات المتحدة الأمريكية بنحو 223 مليون دولار بنمو %23.

وسجلت صادرات القطاع إلى ليبيا 202 مليون دولار ونسبة نمو %24، الأردن بقيمة 188 مليون دولار محققة نسبة نمو %11.

وارتفعت صادرات القطاع إلى المغرب لتسجل 169 مليون دولار محققة نسبة نمو %82، تلتها الجزائر بنحو 152 مليون دولار ونسبة تراجع %1.

وبلغت صادرات الأغذية المصرية إلى فلسطين بنحو 151 مليون دولار ونسبة نمو %50، ثم إلى اليمن بقيمة 138 مليون دولار، ونسبة تراجع %17، وفى المركز العاشر سوريا بنحو 135 مليون دولار ومحققة نمواً %66.

وفيما يخص الدول الأعلى نمواً، خلال العام الماضى، فإنَّ السودان حقق صادرات 223 مليون دولار وقيمة زيادة فى الصادرات 154 مليون دولار، يليها الصين بنحو 129 مليون دولار وقيمة زيادة فى الصادرات 92 مليون دولار.

وجاء المغرب بقيمة صادرات 169 مليون دولار وقيمة زيادة فى الصادرات 76 مليون دولار، ثم سوريا بقيمة صادرات 135 مليون دولار وقيمة زيادة فى الصادرات 54 مليون دولار.

وارتفعت الصادرات إلى فلسطين لتصل إلى 151 مليون دولار وقيمة زيادة 51 مليون دولار، ثم أمريكا بقيمة صادرات 223 مليون دولار وقيمة زيادة فى الصادرات 42 مليون دولار، وبعدها ليبيا بقيمة صادرات 202 مليون دولار وقيمة زيادة بلغت 39 مليون دولار.

وارتفعت صادرات القطاع إلى ألمانيا إلى 119 مليون دولار وقيمة زيادة بلغت 32 مليون دولار، روسيا بقيمة صادرات 64 مليون دولار وقيمة زيادة بلغت 24 مليون دولار، وفى المركز العاشر إيطاليا بقيمة صادرات 108 ملايين دولار وقيمة زيادة بلغت 21 مليون دولار، مقارنة بصادرات عام 2020.

وقال «برزى»، إنَّ المجلس يسعى لدفع صادرات القطاع بالتعاون مع الجهات المختلفة، ويخطط لتنظيم عدد من الأنشطة التسويقية والترويجية؛ لضمان استمرار الزيادات الإيجابية فى الصادرات فى مقدمتها عدد من البعثات التجارية المتخصصة إلى الدول الأفريقية والعربية والدول سريعة النمو استهلها المجلس ببعثة إلى تجارية إلى كينيا خلال الفترة من 17 – 19 يناير 2022.

وقال علاء الوكيل، رئيس لجنة أفريقيا بالمجلس التصديرى للصناعات الغذائية، إنَّ المجلس يرتب لتنظيم بعثات إلى 5 دول أفريقية خلال العام الجارى، ويستهدف موريشيوس ومدغشقر، وغانا، والسنغال، والأردن، والصين، والمغرب.

أضاف «الوكيل» لـ«البورصة»، أن أفريقيا فى مقدمة الأسواق المستهدفة للمجلس، وتأتى فى إطار التوجه العام للدولة لتنمية الصادرات إلى أفريقيا وتوطيد العلاقات الاقتصادية، وتوفير مزايا تفضيلية لدعم الشحن إلى أفريقيا بنسبة %80.

أوضح أن التركيز على هذه البعثات جاء لما لمسه المجلس من مردود جيد من البعثات التى نظمها مؤخراً، وستكون البعثات بجانب تنظيم المشاركة المصرية فى المعارض الدولية الكبرى، وعلى رأسها معرض «جلف فود» دبى فى فبراير الجارى، ومعرض «سيال باريس» أكتوبر المقبل.

ويجرى المجلس تقييماً سنوياً للأسواق المستهدفة؛ لضمان المرونة فى الخطط التسويقية للتوافق مع المستجدات العالمية سريعة التغير خاصةً فى ظل ظروف متحور فيروس كورونا، وعدم انتظام الخطوط الملاحية العالمية ونقص الحاويات.

وينظم المجلس سلسلة من الندوات التدريبية والتأهيلية للشركات لزيادة الصادرات والتوعية بالقواعد المنظمة للعملية التصديرية، والاشتراطات التى يتطلبها كل سوق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى