القابضة للتأمين تعيد النظر فى استثماراتها فى 200 شركة تابعة

Advertisements
Advertisements

بوابة الاقتصاد

تعيد شركة «مصر القابضة للتأمين» النظر فى استثمارات شركاتها التابعة فى 200 شركة، نظرًا لانخفاض حصص تلك المساهمات فى هذه الكيانات.

كشف باسل الحينى، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب لشركة «مصر القابضة للتأمين»، أن شركته تعيد النظر فى استثمارات 200 شركة تابعة، فى إطار تغيير استراتيجية الاستثمار للمجموعة، وذلك نظرًا لأن الحصص فى تلك الكيانات منخفضة وغير مؤثرة.

وأضاف «الحينى» خلال المؤتمر الصحفى للمجموعة أن شركته هى أعلى الشركات القابضة من حيث الربحية التى يتم تدعيم خزانة الدولة بها، نتيجة جهود المجموعة خلال الثلاث سنوات الماضية وتنمية محفظة الاستثمار وتعظيم العائد منها، مشيرًا إلى الاستثمارات الجديدة للمجموعة فى شركات «مصر للتأمين التكافلى-حياة» و«التأجير التمويلى» إلى جانب دراسة الاستحواذ على شركة رعاية صحية.
وأشار إلى اختيار مكتب زكى هاشم مستشارًا لطرح «مصر لتأمينات الحياة» فى البورصة، لافتًا إلى أن العملية ربما تتم فى النصف الثانى فى العام، وهو الأمر المتوقف على قرار الحكومة.

من جهته، كشف عمر جودة، العضو المنتدب لشركة «مصر للتأمين»، أن شركته انتهت من خطة التطوير التكنولوجى لفرعى تأمينات الحريق والسيارات التكميلى، لافتًا إلى استهداف الانتهاء منه لباقى الفروع قبل نهاية العام الحالى.

جودة: الحرب «الروسية – الأوكرانية» ستؤثر على أسعار التأمين
وأضاف «جودة» أن السياسة الاكتتابية للشركة تستهدف تحقيق النمو المربح عبر الاكتتاب الجيد والتسعير السليم للأخطار، مشيرًا إلى أن «مصر للتأمين»، تراقب الحرب الروسية الأوكرانية وتأثير ذلك على النشاط التجارى وأسعار القطاع فى مصر، خاصة فى التأمين البحرى.
ولفت إلى أن «مصر للتأمين» لم تتكبد تعويضات حتى الآن نتيجة تأثير الحرب الروسية الأوكرانية، وأن الشحنات المؤمن عليها وصلت إلى الموانئ المصرية بسلام، لافتًا إلى أن التأثير المرتبط فى تلك الحرب هو ما يترتب على العقوبات المفروضة على روسيا التى يمكن أن تطال قطاع التأمين، لذا فأسواق التأمين العالمية تترقب الوضع تحسبًا لأى جديد.

من جانبه، كشف الدكتور أحمد عبد العزيز، العضو المنتدب لشركة «مصر لتأمينات الحياة» أنها سددت حوالى 400 مليون جنيه تعويضات متعلقة بجائحة كورونا فى نشاطى الحياة والطبى خلال العام المالى الماضى، مشيرًا إلى أن الوباء لم يؤثر على تسعير وثائق تأمين الحياة ولكنه أثر على منتجات «الطبى». وأشار «عبد العزيز» إلى أن عدد عملاء وثيقة «أمان المصريين» التى تصدرها الشركة بلغ 900 ألف عميل حتى الآن، فيما بلغ عدد عملاء منتج «معاش بكرة» 200 ألف عميل، والذى يتم بيعه عبر 200 فرع للبنك الأهلى حاليًا، ومن المستهدف تسويقه عبر 250 فرعًا قبل نهاية يونيو المقبل.

Advertisements