آخر الاخباراستثمار

الصناعات الكيماوية يتعاون مع منظمات دولية لتأهيل الشركات الصغيرة للتصدير

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

يتعاون المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية، مع عدد من المنظمات الدولية لتأهيل الشركات الصغيرة للتصدير، ضمن خطة المجلس لزيادة عدد الشركات المصدرة.

وقال خالد أبو المكارم، رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية، إن المجلس ينفذ عددا من المشروعات بالتعاون مع الوكالات التنموية والتمويلية، منها مشروع “ازدهار” الممول من الوكالة الألمانية للتعاون الدولى “GIZ”.

وأضاف أبو المكارم لـ”البورصة” أن المجلس شرح للشركات كيفية المشاركة بالمشروع بكافة الوسائل، ليصل عدد المتقدمين للمشروع 20 شركة حتى الآن، كما يسعى المجلس لضم عدد أكبر من الشركات خلال الفترة المقبلة.

وأوضح أن مشروع «USAID TRADE» التابع للوكالة الأمريكية للتنمية، يشارك به المجلس كجهة فاعلة فى مشروع تنمية التصدير للشركات، حيث تم تنفيذ زيارات من قبل ممثلى المجلس والمشروع لعدد من الشركات لدراسة حالتهم.

وقال رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية، إن المجلس يعتزم تنظيم بعثة تجارية إلى دولة تنزانيا خلال الربع الأول من العام الجارى.

وأضاف أن المجلس يعد حاليًا دراسات للبعثة التى ستضم من 15 إلى 20 شركة من قطاعات متنوعة، حيث يخاطب الشركات للمشاركة بالبعثة، كما ينسق مع التمثيل التجارى والحكومة التنزانية.

وأوضح أن المجلس يركز على إرسال بعثات وأسابيع تجارية للتوسع فى أفريقيا، حيث يستهدف دول تنزانيا وكينيا وأوغندا والسودان ورواندا وكوت ديفوار وتونس والمغرب وغانا، خلال المرحلة الأولى من خطة المجلس للتوسع الإفريقى.

وقال أبو المكارم إن المجلس سيشارك فى المعارض الدولية للتعريف بالمنتج المصرى فى الخارج والبحث عن عملاء جدد، بجانب البعثات التجارية، حيث يستهدف المشاركة فى المعارض المتخصصة التى تقام فى الإمارات وألمانيا وغانا والمغرب، والمشاركة فى المعارض التى تضم أكثر من قطاع خلال الأسابيع التجارية والبعثات المشتركة مع المجالس الأخرى.

وأضاف أن المجلس يسعى للتوسع بصادراته فى دول العراق وتونس ونيجيريا والسنغال وروسيا ودول أمريكا اللاتينية، كما يخطط لوضع الشركات المصرية على منصات البيع الإلكترونية.

وأشار إلى أهمية إدراج عدد أكبر من المنتجات للاستفادة من برنامج المساندة التصديرية، وقال:”إدراج منتجات جديدة وعلى رأسها كلوريد الصوديوم والخلايا والبطاريات الجافة والأسمدة المركبة والفوسفاتية، والمطاط المجدد والراتنجات الأمينية وكلوريدات الميثانيل، يحدث طفرة فى صادرات القطاع”.

ويستهدف المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية نموا سنويا بنسبة 20% فى صادرات القطاع كحد أدنى، حيث ارتفعت صادرات القطاع بنسبة 43% لتصل 6.6 مليار دولار خلال العام الماضى.

وأوضح أبو المكارم أن صادرات القطاع استفادت من مبادرة السداد الفورى لمستحقات الشركات، والتى ساهمت فى توفير سيولة دعمت الشركات فى التوسع بالتصدير.

وقال إن صادرات القطاع نجحت فى التوسع بدول الاتحاد الأوروبى الذى بحث عن المنتجات المصرية كبديل للمصانع التى توقفت فى بعض الدول وأهمها الصين، مع ارتفاع أسعار الشحن الدولى وزيادة أسعار المنتجات الصينية.

زر الذهاب إلى الأعلى